الرئيسية » رياضة » الحاجي ضيوف يُرجّح كفة منتخب بلاده السنغال على حساب المنتخب الجزائري في “كان” الكاميرون

الحاجي ضيوف يُرجّح كفة منتخب بلاده السنغال على حساب المنتخب الجزائري في “كان” الكاميرون

الحاجي ضيوف يُرجّح كفة منتخب بلاده السنغال على حساب المنتخب الجزائري في "كان" الكاميرون

تحدث نجم المنتخب السنغالي سابقا الحاجي ضيوف، عن حظوظ منتخب بلاده في منافسة كأس أمم إفريقيا 2021، وأقرن تصريحاته بإبراز حظوظ المنتخب الوطني الجزائري في الاحتفاظ بلقب النسخة الماضية.

وقال الحاجي ضيوف في تصريحات نقلها الموقع الرسمي لهيئة الـ”كاف”، على هامش مراسم القرعة التي سحبت أمس الثلاثاء، إن منتخب السنغال والمنتخب الوطني الجزائري يُعدان مرشّحين قويين للتتويج بلقب “كان” 2021.

وأكد نجم كتيبة “أسود الترنغا” سابقا، إن منتخب بلاده السنغال، سيكون في طليعة المنتخبات المرشحة بقوة للفوز بلقب النسخة الـ33، من منافسة كأس أمم إفريقيا، بل أكد أنه سيكون أقواهم.

وأضاف الحاجي ضيوف في السياق، أنه لو يتم سؤال أيا من ممثلي المنتخبات الذين حضروا مراسم القرعة، عن المنتخب الذي يريدون تفادي مواجهته في الـ”كان” المقبل، لقالوا إنه المنتخب السنغالي، على حد تصريحاته.

وجعل المهاجم السابق للكرة السنغالية، المنتخب الجزائري في الصف الثاني من ترشيحاته، لأقوى المنتخبات المرشحة للفوز باللقب القاري، في الكاميرون مطلع السنة المقبلة.

وقال المتحدث ذاته في السياق، إن منتخب “محاربي الصحراء” سيكون ثاني أقوى المرشحين، للتتويج بلقب منافسة كأس أمم إفريقيا في طبعتها المُقبلة، بعد المرشح الأول منتخب السنغال.

وسينافس المنتخب الوطني الجزائري في المجموعة الخامسة، إلى جانب منتخبات كوت ديفوار وسيراليون وغينيا الاستوائية.

أما المنتخب السنغالي سيكون المرشّح لتصدر المجموعة الثانية، على حساب منتخبات زيمبابوي وغينيا وملاوي، وهي المنتخبات الثلاثة التي ستتنافس على البطاقة الثانية المؤهلة إلى الدور الثاني من هذه المجموعة، حسب ما يراه مختصون.

وكان المنتخب الوطني الجزائري قد فاز على المنتخب السنغالي، في دور المجموعات من منافسة كأس أمم إفريقيا بمصر سنة 2019، بهدف من إمضاء المهاجم يوسف بلايلي.

وتجدد الصدام بين المنتخب الجزائري ومنافسه السنغالي في المشهد الختامي من المنافسة ذاتها، بملعب القاهرة، الذي ما زال شاهدا على هدف تتويج “الخضر” باللقب، المسجل عن طريق النجم بغداد بونجاح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.