span>الحكومة تدق ناقوس الخطر بشأن الوضع الصحي في البلاد محمد لعلامة

الحكومة تدق ناقوس الخطر بشأن الوضع الصحي في البلاد

قررت مصالح الوزير الأول، الاثنين، تمديد العمل بالجهاز الحالي للحماية والوقاية من فيروس كورونا لـمدة عشرة أيام، اعتبارًا من يوم غدٍ الثلاثاء

وأوضحت المصالح ذاتها في بيان، أن التدابير الـمقرّرة من قبل رئيس الجمهورية الخاصة بتعليق الدارسة في قطاع التربية الوطنية تبقى سارية إلى غاية يوم السبت 29 جانفي 2022.

وذكّرت الحكومة بأن عدد الإصابات الـمسجّلة في الأيام الأخيرة تفوف ما سُجّل خلال ذروة الـموجة الثالثة، مما يدل على خطورة الوضع الذي يمكن أن يعرض الهياكل الاستشفائية إلى صعوبات كبيرة.

وأشارت إلى أن حالات الاستشفاء والوفاة، لوحظت عند الأشخاص غير الـملقحين، داعية الـمواطنين إلى الإقبال بكثافة على حملات التلقيح التي تم إطلاقها عبر كامل التراب الوطني.

وذكّرت الحكومة، بإجراء منع عقد جميع الملتقيات واللقاءات إلى غاية إشعار آخر، داعية الـمواطنين إلى تجنب كل تجمعات الأشخاص والاجتماعات العائلية مهما كان نوعها.

يذكر أن وزارة الصحة في الجزائر، أحصت 2215 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24 ساعة الماضية.

شاركنا رأيك