span>الرئيس تبون يسدي تعليمات جديدة بخصوص جامع الجزائر الأعظم أميرة خاتو

الرئيس تبون يسدي تعليمات جديدة بخصوص جامع الجزائر الأعظم

أسدى رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، اليوم الأحد تعليمات بخصوص جامع الجزائر الأعظم.

في هذا الصدد، أمر الرئيس تبون، باستكمال كامل الجوانب الخاصّة بتسلم مختلف الهياكل المكونّة لهذا الصرح وإتمام تجهيزه وفق معايير الجودة التي تقتضيها مكانة هذه “المؤسّسة الروحية”.

وأعطى الرئيس، الموافقة المبدئية على النصوص المقترحة لتنظيم جامع الجزائر الأعظم، على المستويين العلمي والإداري، ووضعه تحت وصاية الوزير الأول.

كما طالب رئيس الجمهورية برفع مستوى تكوين المسيريين والإطارات المكلّفين بخدمة الجامع، بالتعاون مع مختلف الشركاء.

وترأس رئيس الجمهورية اليوم الأحد اجتماعا لمجلس الوزراء، أسدى خلاله تعليمات تخص عددا من القطاعات.

في السياق ذاته، طالب الرئيس تبون بمراجعة قانون العقوبات لتسليط عقوبة قصوى تصل إلى 30 سنة سجنا والسجن المؤبد في حق المتورطين في جرائم المضاربة.

وأمر الرئيس، وزير التجارة بتحسيس التجار والمجتمع المدني حول قانون مكافحة المضاربة وشرحه للمواطنين والإعلام.

وشدّد الرئيس على ضرورة ترقية السلوك الاستهلاكي الرشيد لمحاربة “الطفيليين” والساعين لرفع الأسعار من أجل خلق الفوضى وخلق اليأس.

في سياق مغاير، أسدى عبد المجيد تبون، تعليمات من أجل مواصلة العمل لضمان التكامل بين عروض التكوين ومتطلبات عالم الاقتصاد، لاسيما ما يتعلق بتلبية حاجيات المؤسسات الاقتصادية في مجال الموارد البشرية.

كما أمر الرئيس تبون بضرورة إيجاد آليات لتغيير التوزيع العام للتخصصات الجامعية بالتوجه نحو العلوم الدقيقة والتكنولوجيا، داعيا لمواصلة تجسيد مبدأي التخصّص والامتياز لخلق مدن جامعية متخصّصة وفق إمكانات مختلف المؤسسات الجامعية ومحيطها الاقتصادي والاجتماعي.

شاركنا رأيك