span>الرئيس تبون يمنح وساما برتبة “أثير” لنظيره البرتغالي محمد لعلامة

الرئيس تبون يمنح وساما برتبة “أثير” لنظيره البرتغالي

منح رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، وساما برتبة “أثير” من مصف الاستحقاق الوطني لنظيره البرتغالي مارسيلو ريبيلو دي سوزا.

وجاء في بيان لرئاسة الجمهورية: “منح رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، وساما برتبة “أثير” من مصف الاستحقاق الوطني لفخامة رئيس الجمهورية البرتغالية، السيد مارسيلو ريبيلو دي سوزا”.

ويمنح وسام مصف الاستحقاق الوطني مكافأة للخدمات الجليلة التي تؤدى للبلاد في وظيفة مدنية عمومية أو عسكرية، والخدمات الاستثنائية المُقدّمة للثورة.

كما يمنح هذا النيشان مكافأة لفضائل المواطنين الذين تمكنوا بمواهبهم الخلاقة من إعلاء سمعة البلاد.

ويشتمل مصف الاستحقاق الوطني على درجات ورتب، بينها أثير، وهي الرتبة التي تمنح لرؤساء الدول الصديقة والشقيقة.

والأربعاء الماضي، أنهى الرئيس عبد المجيد تبون، زيارة إلى البرتغال، دامت يومين.

واستهل تبون زيارته بعقد لقاء مع ممثلي أفراد الجالية الوطنية بالبرتغال، أكد خلاله التزام الدولة بحماية الجزائريين المتواجدين في الخارج وبفتح الأبواب أمام الكفاءات للمساهمة في تنمية الوطن.

كما حظي رئيس الجمهورية باستقبال رسمي من طرف نظيره البرتغالي، مارسيلو ريبيلو دي سوزا في ساحة الإمبراطور بلشبونة.

وعقد الرئيسان محادثات على انفراد بمقر رئاسة الجمهورية البرتغالية، توسعت فيما بعد لتشمل أعضاء وفدي البلدين.

كما زار الرئيس تبون أيضا مقر بلدية لشبونة التاريخي وتسلم مفتاح المدينة من رئيس البلدية.

وبعدها أقام الرئيس البرتغالي مأدبة عشاء على شرف الرئيس تبون بمناسبة زيارة دولة هذه التي تم خلالها التأكيد على عمق العلاقات التاريخية بين البلدين والتوافق التام في وجهات النظر بشأن القضايا الإقليمية والدولية.

كما تم الإعلان عن عقد القمة الثنائية الجزائرية-البرتغالية خلال السداسي الثاني من 2023.

تابع آخر الأخبار عبر غوغل نيوز

شاركنا رأيك