الرئيسية » الأخبار » الرئيس تبون يهنئ الجزائريين برمضان وهذا ما تمناه

الرئيس تبون يهنئ الجزائريين برمضان وهذا ما تمناه

وجه الرئيس عبد المجيد تبون، اليوم الخميس، رسالة تهنئة للشعب الجزائري بمناسبة حلول الشهر الفضيل.

وقال تبون حسب بيان للرئاسة نشر على صفحتها الرسمية بالفيسبوك “أصدرتُ تعليمات بمراجعة إجراءات الحجر الصحي تماشيًا مع تطور الوضع في الميدان، كما ستُتخذ إجراءات قريبة لصالح المتمرسين في جميع أطوار التعليم وعلى الأولياء ألا يقلقوا”.

وأضاف الرئيس: “تمنيت أن نحتفل معا هذه السنة بتدشين جامع الجزائر الأعظم”، وتابع قوله: ” شاءت إرادة الله أن نؤدي مؤقتا صلاة التراويح والجمعة في بيوتنا لأول مرة، وإنه لأمر صعب.”.

وأوضح الرئيس أنه “يعلم أن الجزائريين يعيشون ظروفا صعبة وخاصة أهل البليدة”.
وفي كلمته إلى سكان البليدة قال: ” أعلم أن منكم من ترك عمله مؤقتا ومن هو قلق على مصير دراسة أولاده، وفيكم المريض المزمن، ومنكم من يضيق به الحجر الصحي، لا نملك إلا تحمل القيود المفروضة علينا جميعًا كما سكان العالم”.

ولم يفوت الرئيس الفرصة للترحم على ضحايا هذا الوباء ويتضرع إلى العليّ القدير أن يتغمدهم بواسع رحمته. داعيا الشعب إلى مزيد من التآزر وأعلى درجات الانضباط والصبر.

وذكر الرئيس أنّه ” يحث مرّة أخرى المخالفين لقواعد الوقاية، بالكف عن السلوك الخاطئ الذي يتسبب في تمديد الحجر”.

وفي ختام الرسالة جدد تهنئته بالقول: “أقدم لكم جميعا في الجزائر وفي ديار الغربة، تهاني الخالصة بمناسبة حلول شهر رمضان المعظم، متمنيًا لكم موفور الصحة والهناء والعافية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.