span>الرئيس تبون يُشيد بالشباب المتحكم في التكنولوجيا الحديثة والغيور على وطنه بلال شبيلي

الرئيس تبون يُشيد بالشباب المتحكم في التكنولوجيا الحديثة والغيور على وطنه

أشاد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، اليوم الأحد، بالشباب الجزائري الحامل للمشاريع والمتحكم في التكنولوجيا الحديثة والغيور على وطنه.

وفي كلمة ألقاها أمام الطلبة بالقطب العلمي والتكنولوجي عبد الحفيظ إحدادن بسيدي عبد الله بمناسبة الذكرى الـ 68 لليوم الوطني للطالب، أكد الرئيس تبون مسؤولية الدولة في الاعتماد على كفاءة الطلبة وقدرات الشباب المتحكم في التكنولوجيا الحديثة.

وأعرب رئيس الجمهورية في كلمته، عن يقينه باعتلاء الجزائر أعلى المراتب بفضل الطاقات الشبانية والطلابية التي تزخر بها البلاد.

وذكّر الرئيس تبون بالجهود التي بُذلت من أجل الارتقاء بالجامعة الجزائرية التي أصبحت تصنف اليوم في المراتب الأولى عربيا وافريقيا.

وعقب استماعه إلى تدخلات الطلبة وانشغالاتهم أكد رئيس الجمهورية استعداد الدولة لتمويل كافة المشاريع والأبحاث الخاصة بالمؤسسات الناشئة.

مشيرا في السياق ذاته، إلى أن التمويل لن يقف عائقا أمام تطور البلاد، كما شدد على أن مسار الرقمنة سيُتيح بناء اقتصاد عصري على أساس أرقام حقيقية بعيدا عن الضبابية.

وبخصوص ذكرى يوم الطالب، قال تبون إنه في مثل هذا التاريخ إختارت ثلة من الطلبة إعلان الاضراب والالتحاق بالثورة فزادوه إشعاعا.

كما تطرق رئيس الجمهورية في كلمته إلى القضية الفلسطينية معتبرا إياها قضيتنا جميعا، حيث ذكر بتعليماته حول التكفل بكافة الطلبة الفلسطينيين في الجزائر.

للإشارة فقد أشرف اليوم الرئيس تبون على تدشين القطب العلمي والتكنولوجي بسيدي عبد الله والذي حمل تسمية عبد الحفيظ إحدادن.

وقد استمع الرئيس تبون إلى عرض قدمه وزير التعليم العالي والبحث العلمي كمال بداري حول القطب العلمي والتكنولوجي الذي يتربع على مساحة تقدر ب87 هكتارا ويضم 5 مدارس عليا.

وتبادل الرئيس الجزائري أطراف الحديث مع طلبة المدرسة العليا للذكاء الاصطناعي واستمع إلى شروحات حول تخصصات هذه المدرسة.

كما وقف الرئيس تبون بالمدرسة الوطنية العليا للرياضيات على مستوى التكوين الذي تقدمه للطلبة من قبل أساتذة وكفاءات جزائرية.

شاركنا رأيك