الرئيسية » الأخبار » الرابطة الجزائرية لحقوق الانسان تندد بالعنف الجنسي على الطفلة “نور”

الرابطة الجزائرية لحقوق الانسان تندد بالعنف الجنسي على الطفلة “نور”

الرابطة الجزائرية لحقوق الانسان تندد بالعنف الجنسي على الطفلة "نور"

ندّدت الرابطة الجزائرية لحقوق الإنسان، بشدة على العنف الجنسي الممارس في حق الطفلة نور البالغة من العمر 11 سنة، إضافة إلى الضغوطات النفسية التي تتعرض لها مع عائلتها.

وجاء في بيان للرابطة أنه بعد انتشار قضية الطفلة نور المعروضة في صحيفة Le Provincial الصادرة في عنابة، قررت اللجنة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان التدخل في الملف.

وأضاف البيان أن رئيس مكتب عنابة للرابطة، سيتكفل بتمثيل عائلة نور، على أساس تطوعي، بصفته طرفا ميدانيا في قضية العنف الجنسي الممارس في حق طفلة.

ودعت الرابطة الجزائرية لحقوق الانسان، السلطات المركزية والمحلية للتدخل ومنع أفعال الترهيب والتحرش المعنوي الذي تتعرض له الطفلة نور وعائلتها.

وأوضحت الرابطة، أن الطفلة تتعرض لمضايقات وتهديدات حقيقية من طرف المقربين من الشخص، الذي أدانته سابقا المحكمة الابتدائية ببرحال، فيما تتزايد الضغوطات على الصغيرة وعائلتها مع اقتراب جلسة الاستئناف يوم الأحد 13 ديسمبر 2020.

وأضافت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان، أنها متأكدة من أن مؤسسات الدولة ستتقيد بقوانين الجمهورية لوضع حد لمعاناة نور وعائلتها قبل أن يحدث ما لا يحمد عقباه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.