الرئيسية » الأخبار » السفير الجزائري يكشف مغالطات رئيس الحكومة المغربية العثماني بخصوص استقلال منطقة القبائل

السفير الجزائري يكشف مغالطات رئيس الحكومة المغربية العثماني بخصوص استقلال منطقة القبائل

السفير الجزائري يكشف مغالطات رئيس الحكومة المغربية العثماني بخصوص استقلال منطقة القبائل

كشف السفير عمار بلاني أنّ تصريح رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني خاطئ، يحاول من خلاله تغليط الرأي العام بتصريحات كاذبة، بخصوص ما سماه باستقلال منطقة القبائل.

وأوضح السفير عمار بلاني في تصريح للشروق أنّ سفير المغرب في الأمم المتحدة قدم مذكرة شفوية تعد وثيقة رسمية تعبّر عن موقف سياسي رسمي تلزم سلطات ومؤسسات المملكة المغربية.

كما أضاف أن عمر هلال لم يُدلِ بتصريحات ولم يتلو خطابا حتى يكون ملزما له دون سلطات المخزن.

وجاءت تصريحات السفير بلاني من أجل وضع النقاط على الحروف في قضية استقلال منطقة القبائل، التي أثارت حفيظة الجزائر.

للإشارة، فقد أعلن رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني أن رد السفير المغربي الدائم في الأمم المتحدة بشأن تقرير المصير بمنطقة القبائل ليس موقفا سياسيا للدولة المغربية.

وأوضح العثماني أن ما صدر عن مندوب بلاده الدائم في الأمم المتحدة عمر هلال كان عبارة عن رد فعل حجاجي على الجزائر.

وعبر العثماني عن أسفه من الخطوة الجزائرية، مشيرا إلى أنّ المغرب كان يتمنى أن يكون رد الفعل الجزائري فيه مصالحة وتعاون.

كما لفت إلى أن خطاب الملك محمد السادس الأخير وضع النقاط على الحروف في موضوع العلاقات مع الجزائر.

لكن العثماني تناسى أنّ الملك المغربي لم يعلق على المذكرة الشفوية التي قدمها عمر هلال.

عدد التعليقات: (4)

  1. شعب القباءل فوق ارضهم ولهم الحق في رفض السيادة الجزاءرية فمادا نقول في دعم جماعة ليس لها وطن ولا ارض البوليزاريو صنيعة ولمدة 46 سنة

    1. القباءل هي جزء لا يتجزأ من الجزاءر والجزاءر هي القباءل و لا يوجد إنقسام في بلد المليون ونصف المليون شهيد، وأما عن الصحراء الغربية فالصحراء أرضهم منذ قدم الزمان و المغرب أتى و استعمرهم استعمر ناس مسلمين الله اذّلك يا مغرب يا خاءن المسلمين يا مطّبع مع الصهاينة، و الجزاءر تقف داءما مع الشعوب المظلومة.. فنحن حكومة و شعبا مع الصحراء الغربية في تقرير مصيرها و نساندها.. اللهم احفظ بلدنا الجزاءر جيشا و شعبا من جيران السوء.

  2. المغرب في صحراءه والصحراء في مغربها تماما كما هو الحال عند اخوتنا الأمازيغ في منطقة القبائل فهم في أرضهم ومصيرهم هو بين أيديهم سواء بالاستقلال او البقاء تحت إمرة الكابرانات في الجزائر

  3. أين كان المغرب لما الصحراء كانت مستعمرة من إسبانيا وكأن يطلق عليها الصحراء الغربية؟ لماذا بعد انسحاب إسبانيا تم تقسيم الأراضي الصحراوية بين المغرب وموريتانيا ؟ هل نسي المخزن أن انفصاليين الحسيمة والريف يطالبون بالاستقلال؟ هل الدولة الجزائرية حضنت الجماعات المنشقة…. ؟ فيما يخص البوليزاريو هو مشكل الأمم المتحدة ومجلس الأمن والجزائر عضو فيه مثل المغرب. لو كان القرار في يد الجزائر كانت الصحراء الغربية مستقلة منذ 40 سنة. سئمنا من مشاكل المخزن الشعب لا يريد فتح الحدود ونحن مع قرار دولتنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.