الرئيسية » الأخبار » السفير الصحراوي في الجزائر: المغرب طعن فلسطين وقرار ترامب غير شرعي

السفير الصحراوي في الجزائر: المغرب طعن فلسطين وقرار ترامب غير شرعي

السفير الصحراوي في الجزائر: المغرب طعن فلسطين وقرار ترامب غير شرعي

اعتبر السفير الصحراوي في الجزائر، عبد القادر طالب عمر، أن إسرائيل نقلت تجربتها للمغرب حول الاستيطان وبناء الجدران والقمع، مضيفا أن المملكة طعنت فلسطين في الظهر.

وأوضح السفير عبد القادر طالب عمر، في تصريح لوكالة “سبوتنيك”، أن إعلان ترامب فاقد للشرعية، مشيرا إلى أن الرئيس الأمريكي لا يملك السيادة على الصحراء الغربية كي يمنحها لأي بلد كان.

وأكد السفير الصحراوي في الجزائر، أن إعلان ترامب مخالف لكل القرارات الأممية والقوانين الدولية، معتبرا أن القوى العظمى الأخرى والاتحاد الإفريقي والدول المعترفة بالدولة الصحراوية، لن توافق على هذا الإعلان.

وكشف ممثل جبهة البوليساريو في أوروبا، أن الجبهة تأسف لقرار واشنطن الاعتراف بسيادة الاحتلال المغربي على الصحراء الغربية، لكن هذا القرار لن يغير موقف الجبهة.

ووصف ممثل جبهة البوليساريو في أوروبا، أبي بشرايا البشير، قرار إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بأنه غريب لكنه ليس مفاجئا.

للإشارة قال وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، إن الولايات المتحدة الأمريكية ستفتتح قنصليتها في مدينة الداخلة الصحراوية الواقعة تحت الاحتلال المغربي.

وجاء قرار أمريكا في أعقاب إعلان البيت الأبيض، أن الولايات المتحدة باتت اعتبارا من اليوم تعترف بالاحتلال المغربي للصحراء الغربية، دقائق فقط بعد موافقة المغرب على تطبيع علاقته رسميا مع دولة الاحتلال الإسرائيلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.