الرئيسية » رياضة » الشوالي يثير الجدل مجددا: “غانا تعمدت الخسارة أمام الجزائر”

الشوالي يثير الجدل مجددا: “غانا تعمدت الخسارة أمام الجزائر”

الشوالي يثير الحدل مجددا: "غانا تعمدت الخسارة أمام الجزائر"

أثار المعلق التونسي عصام الشوالي مجددا حفيظة كثير من الجزائريين ببعض العبارات تلفظ بها خلال تعليقه على مباراة المغرب وغانا في الدور الأول من كأس أمم أفريقيا 2021 بالكاميرون.

وقال الشوالي ‏إن منتخب غانا تعمد الخسارة أمام الجزائر بثلاثية في مباراته الودية، وذلك من أجل أن يخدع المنتخب المغربي في كأس أمم أفريقيا.

وتعرض المعلق التونسي لانتقادات واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي في الجزائر.

وكتب الإعلامي محمد لمين بن شبير: “يبدو أن الشوالي لازال يحمل غصة في قلبه للجزائر والجزائريين، معلق من المفترض أن يلتزم الحياد يواصل خرجاته الغريبة اتجاه الجزائر”.

وأضاف “هذه المرة بعبارتين خلال تعليقه على مباراة المغرب الشقيق أمام غانا، الأولى قال فيها إن المنتخب الغاني ربما تعمد الخسارة أمام الخضر وهذا إنقاص من قيمة ما قدمه أشبال بلماضي في هذا اللقاء من مجهودات وسيطرتهم بالطول والعرض على الغانيين، والثانية قوله وفي نفس السياق إن المنتخب المغربي فاز بالفريق الثاني أمام غانا”.

ورد الإعلامي ميدو بلكبير على تعليق الشوالي، بالقول: ” المهنية والاحترافية تركها في بيته وأصبح يبحث في كل مرة عن التقليل من الجزائر..”.

ووجه كثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي انتقادات لاذعة للمعلق التونسي، مطالبين إياه التحلي بالمهنية والاحترافية.

وليست هذه المرة الأولى التي يستفز فيها المعلق التونسي الجزائريين بتعليقاته، فقد أثار الشوالي استياء كثير من الجزائريين بعدما قال سابقا في بطولة كأس العرب إن “القارئين للتاريخ يذكرون استقلال الجزائر والدور المصري في نشر اللغة العربية وتعليم الدين الإسلامي في الجزائر”.

ووصف ناشطون العبارات التي تلفظ بها معلق مباريات كرة القدم بـ”المسيئة” للشعب الجزائري، متهمين إياه بالتحيز للمنتخب المصري وتعمّد “إهانة الجزائريين” انتقاما من زميله حفيظ دراجي.

 

عدد التعليقات: (18)

  1. قائد جوق صنم الفيفا، يسوِّق الفتنة والكرهية في المجتمعات الاسلامية
    مجرد ظاهرة صوتية؟!

  2. هناك من سيرد على الشوالي و امثاله
    اما نحن سنستمتع بمبارايات كأس افريقيا كلها و لا يهمنا كلام المنحطين

  3. السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة المسكين يبقى مسكين للأبد و الكبير يبقى كبير يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك

  4. قال رجل حكيم لجرانه كانو. يرددون كل يوم عليه لماذا لا ترقد على ذللك الرجل الآلي يسيء لك بالكلام الغير لإق فأجاب وهل تعض كلب إذا عضك

  5. لما هذا التعصب ! فمن المحتمل أن المعلق الشوالي على حق و قد يكون خاطئا …لا يمكن اتهامه ، ذلك أنه من المحتمل أن منتخب غانا قد يتأهل للدور الثاني و قد يلتقي بالمنتخب الجزائري و قد يصدق تحليل الشوالي …آن ذاك ماذا أنتم فاعلون….على أي نحن نعرفكم جيدا سواء أطيح بالمنتخب الجزائري و أو صمد و وصل الى النهائيات فستجعلون كل أفريقيا تتآمر على منتخبكم العالمي الذي ستجعلونه الحائز على كاسين عالميين….

  6. نسيت ساذكركم بذلك …لا تستعجل. لكن هناك ملاحظة ألاوراس بلاد أمازيغية بلاد وحدة الأمازيغ بني الاطلسي و الريف لا مكان الحركي الانكشاري الجزائري في بلاد الأمازيغ أبناء المجد و الوحدة و أمجاد تاريخ المغرب الكبير… الحركي الجزائري التركي الفرنسي يسرق التاريخ ليتسلط و يعطي لنفسه قدما الفتنة بين الاشقاء ….سيأتي يوم لنغربلكم و نقزم انتهازيتكم.

  7. هي مجرد كلمات يستعملها الشوالي ( لانه يشيل غصة في قلبه بسبب الجزائريين) وذلك ليلفت انظار المشاهدين والمتتبعين للمباريات وليثبت وجوده في مواقع التواصل وعبر القنوات أو لحاجة في نفس يعقوب. ونحن والعالم كله نعرف تاريخنا المجيد ولا نحتاج لمن يطلعنا عليه.فدعوه يفرغ غصته وغيظه حتى يسكت والفاهم يفهم…

  8. على الشوالي اذا اراد الوصل والاستمرار في مسيرته المهنية ان لا يتوقف ويرمي كل كلب ينبح

  9. على عصام الشوالي ان لا يبالي ويمضي في الطريقه الناجح في مسيرته المهنية وان لا يتوقف ويرمي بحجارة كل كلب ينبح

  10. الجزاءر أقوى منكم جميعا لاكن لا تستفز اي كان منكم نحن نعرف جيدا حقيقتنا .
    كان بوسعه القول ان غانا لم تكن في ايامها .وليس تعمدت بان تخسر امام الجزاءر .
    اما مبارة سراليون فصيعنا على الأقل 3 أهداف واضحة وضربت جزاء.
    احشمو شويا على ارواحكم لماذا هدا الكره على الجزاءريين .

  11. ما قاله الشوالي وانا لم استمع إليه بل حسبما قرأت هنا قد يكون مجرد رأي معلق فهو ليس قاعدة حسابية كي نهز وننفض هويحكي على عشرين أو ثلاثين لاعب هم لم يخلقوا الكرة لأهم ولا اي فريق وكل الفرق تخسر وتربح وتتعادل مهما كبرت لبس معنى هذا انه مستهدف والملعب هو اللي يصفي…… اتركوا الشعوب تعيش كما تريد

  12. الشوالي أو الدراجي معلقين ساهموا في بث الفتنة إما ان يلتزما اخلاقيات المهنة او فهما مسؤولين امام الله و التاريخ ….بقية الناعقين و المطبلين و المزمرين لن ينالوا من تونس و لا الجزائر ….و نظرية الحقد و الغيرة و ….ليس. لها وجود الا في قلوب المرضى من الطرفين ….اجدادنا قاوموا المستعمر مجتمعين و تعاونوا ….ليأتي كمشة من المرضى و المنحرفين ليسبوا و يلصقوا التهم في الجانبين ….الا تبت أيديكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.