span>الصحافي مراد الهاشمي يكشف سببا مثيرا لتأخر التحاق محرز بالمنتخب الجزائري عبد الخالق مهاجي

الصحافي مراد الهاشمي يكشف سببا مثيرا لتأخر التحاق محرز بالمنتخب الجزائري

كشف الصحافي مراد الهاشمي، من خلال منشور على حسابه الشخصي في منصة فيسبوك، سببا مثيرا لتأخر التحاق القائد رياض محرز بمعسكر المنتخب الوطني الجزائري، الذي أقيم بالعاصمة القطرية الدوحة، قبل التوجه إلى دولة الكاميرون.

وعلى خلاف كل ما تم تداوله من قبل وسائل إعلام عدة، والكثير من الإعلاميين والناشطين في شبكات التواصل الاجتماعي، أكد الصحافي مراد الهاشمي أن تأخر رياض محرز، في الانضمام بمعسكر كتيبة “الخضر”، لم يكن بسبب زواجه كما أشيع.

واستهجن الهاشمي في منشوره، تلك الحملة الكبيرة التي تفنن مُروجوها في كشف أسباب فيها الكثير من الاختلاف، ودون الاستناد إلى مصادر موثوقة من داخل بيت المنتخب الجزائري، وبقيت إلى حد الآن محض تأويلات وتخمينات.

وكتب مراد الهاشمي بصيغة النقد، مُذكرا أن الجميع كان يملك الأخبار الحصرية، في نهائيات منافسة كأس أمم إفريقيا، خاصة ما تعلق منها بكتيبة “محاربي الصحراء”، لكن لم ينفرد أي أحد منهم بالسبب الحقيقي لتأخر محرز في الالتحاق بمعسكر الدوحة.

وأضاف الصحافي الجزائري في سياق انتقاداته، أنه لا أحد مما أطلق عليهم فئة “الحصراوية”، كشف أن فيروس كورونا (كوفيد 19)، كان السبب الحقيقي، الذي حال بين محرز وبداية معسكر قطر، وليس زواجه كما روج له كثيرون.

وفي سياق البحث عن السبب الحقيقي للقضية، قال الناخب الوطني الجزائري في أحد ندواته الصحفية، إنه كان صاحب القرار في منح قائد “الخضر”، أياما إضافية للراحة مقارنة بزملائه.

وبرّر جمال بلماضي قراره، بقوله إن قائد كتيبة “الخضر” لعب الكثير من المباريات مع ناديه مانشستر سيتي، نهاية شهر ديسمبر، قبل التحاقه بمعسكر المنتخب الوطني الجزائري في العاصمة القطرية الدوحة.

كما أحدث رد بلماضي على الصحافي كحول شعيب، في آخر مؤتمر صحافي له بالكاميرون، ضجة كبيرة بسبب طرح صحافي جريدة الخبر، لسؤال على الناخب الوطني، حول مردود القائد رياض محرز مع المنتخب الجزائري، في كأس أمم إفريقيا بالكاميرون.

وقال شعيب وقتها: “هل تراجع مستوى محرز بسبب قضاء عطلة في الإمارات، أياما قليلة قبل انطلاق موعد قاري هام، أحد أهم أسباب إقصاء المنتخب الجزائري من “كان”الكاميرون 2021”.

ولم يهضم صحافي جريدة الخبر إجابة الناخب جمال بلماضي، ليخرج بعدها بتصريحات وصف فيها مدرب المنتخب الوطني الجزائري بغير المهذب، متهما إياه بالمعاملة السيئة للصحافيين الجزائريين، مقارنة بتعامله مع الصحافة الأجنبية.

شاركنا رأيك