الصحفي رومان مولينا يكشف مؤامرة تُحاك ضد جمال بلماضي
span>الصحفي رومان مولينا يكشف مؤامرة تُحاك ضد جمال بلماضي فريد بلوناس

الصحفي رومان مولينا يكشف مؤامرة تُحاك ضد جمال بلماضي

لم يمر الإقصاء المبكر لأشبال جمال بلماضي من منافسات كأس الأمم الأفريقية، مرور الكرام، خاصة بعد الخسارة القاسية أمام منتخب ساحل العاج، بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، أمس الخميس، ضمن منافسات الجولة الثالثة والأخيرة، من دور المجموعات في المسابقة القارية.

كشف الصحفي الفرنسي رومان مولينا، المتخصص في صحافة الاستقصاء والتحقيقات عن تعرض جمال بلماضي لمؤامرة من بعض الأطراف، دون ذكرها، تريد الذهاب إلى أبعد من انتقاد أفضل مدرب في إفريقيا بسبب المشاركة المخيبة في نهائيات “الكان” والخروج المبكر من المسابقة.

    تابعوا أوراس واحصلوا على آخر الأخبار
  • Instagram Awras
  • Youtube Awras
  • Twitter Awras
  • Facebook Awras

ويحظى بلماضي بدعم شعبي ورسمي من أعلى السلطات في البلاد على رأسها الرئيس عبد المجيد تبون الذي أكد دعمه المطلق للمدرب واللاعبين، وإعلامي لافت في الجزائر، رغم الإخفاق في الحفاظ على لقبه القاري والخروج المبكر من منافسة كأس إفريقيا.

ونشر مولينا والذي تتصف تقاريره بأنها مثيرة للجدل، تغريدة على حسابه الرسمي في “تويتر”، قال فيها: “منتقدو بلماضي وأولئك الذين لديهم ملفات ضده يقومون بالفعل بشحذ سكاكينهم”، في إشارة إلى الاستعداد لشن حملة انتقادات واسعة ضد صاحب الـ45 عاما، مضيفا: “وهذا من دون التفكير في المواجهة الحاسمة التي تنتظر المنتخب الجزائري في شهر مارس للتأهل إلى كأس العالم”.

وتوقع الصحفي المختص في التحقيقات الاستقصائية أن تكون الأيام المقبلة غير جيدة على الكرة الجزائرية.

وتابع مولينا: “أنا لا أتحدث عن نفسي هنا، لكن توجد مجموعة من الأشخاص كانت تنتظر هذا الإخفاق من أجل الهجوم عليه (بلماضي)؛ لخدمة مصالح شخصية وطرف معين”، موضحا أنه لا يشارك في هذا الأمر، داعيا في الوقت ذاته إلى إبعاده عن ما يخطط له.

وخاطب الصحفي الفرنسي متابعي المنتخب الوطني، قائلا: “ستلاحظون بعض الأشخاص سيقومون بأشياء قذرة من أجل مصالحهم”.

وتتزامن تغريدة الصحفي الفرنسي حول مؤامرة تُحاك ضد بلماضي، مع حديث عن خلافات بين الناخب جمال بلماضي وشرف الدين عمارة، رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم.

وودّع منتخب الجزائر كأس الأمم الأفريقية، بعدما حل في المركز الأخير في المجموعة الخامسة، برصيد نقطة وحيدة، نالها بعد تعادله سلبياً أمام سيراليون، ليخسر عقبها مواجهتين متتاليتين ضد غينيا الاستوائية بنتيجة هدف دون رد وساحل العاج بثلاثة أهداف لهدف.

زملاء رياض محرز مُقبلون على خوض المواجهة الفاصلة المؤهلة إلى كأس العالم 2022 بقطر، وسيتعرفون إلى منافسهم في الدور الحاسم لتصفيات إفريقيا المونديالية من خلال عملية القرعة التي ستُجرى بالكاميرون مساء غدٍ السبت 22 يناير.

شاركنا رأيك