الرئيسية » الأخبار » الصين تؤكد رفض أي تدخل خارجي في شؤون “حليفتها” الجزائر

الصين تؤكد رفض أي تدخل خارجي في شؤون “حليفتها” الجزائر

السفير الصيني بالجزائر

قال السفير الصيني لدى الجزائر لي ليان هي، إن بلاده ترفض أي تدخل أجنبي في الشؤون الداخلية لحليفتها الإستراتيجية الجزائر.

وأضاف السفير، في مقال مطول عن تاريخ العلاقات بين البلدين نشر على موقع تشاينا ديلي الصينية الناطقة باللغة الإنجليزية، أن العلاقة بين الجزائر وبكين تاريخية وإستراتيجية وتتطور يوما بعد يوم.

وكتب لي ليان هي: “الجزائر هي أكبر دولة ورابع أكبر اقتصاد في إفريقيا، وهي دولة رئيسية في منطقة البحر الأبيض المتوسط وشمال إفريقيا، فضلاً عن كونها شريكاً مهمًّا للصين،
ففي عام 2014 ، أصبحت الجزائر أول دولة عربية تقيم شراكة إستراتيجية شاملة مع الصين، ومنذ ذلك الحين، دخلت العلاقات بين الصين والجزائر مرحلة جديدة من التطور”.

كما كشف المتحدث في مقاله أن “الصين أكبر مصدر للجزائر وشريك تجاري رئيسي منذ سنوات، وأكمل البلدان بشكل مشترك العديد من مشاريع التعاون العملي بما في ذلك مشاريع القرن في الجزائر، وهي الطريق السريع بين الشرق والغرب والطريق السريع بين الشمال والجنوب، والمسجد الكبير في الجزائر الذي يعد أكبر مسجد في إفريقيا وثالث أكبر مسجد في العالم”.

وأكد السفير الصيني بأن العلاقة بين الجزائر والصين نموذج مثالي في العلاقات الدولية، بحيث حصد البلدان منافع متبادلة طيلة 60 سنة كاملة.

وتطرق الدبلوماسي الصيني إلى وقوف الجزائر مع الصين في حربها ضد فيروس كورونا المستجد مع بدايته حيث قال ”
في بداية حرب الصين ضد فيروس كورونا الجديد، نقل الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون رسالة تعاطف إلى الرئيس شي جين بينغ، كما كانت الجزائر من أوائل الدول التي قدمت الإمدادات الطبية الطارئة للصين”.

وواصل “عندما بدأت الجزائر معركتها الخاصة مع الفيروس، قدمت الصين المساعدة في المقابل، وقدمت الكثير من المساعدات الطبية، وشاركت تجربتها في مكافحة الفيروس بنجاح.
كما أرسلت فريقًا من الخبراء الطبيين إلى الجزائر، وزودت الجزائر باللقاحات، إلى جانب ذلك، دعمت الصين الشركات الصينية للاستجابة لدعوة الحكومة الجزائرية لاستئناف الإنتاج، وقد قدمت مساهمات مهمة في الاقتصاد الجزائري أثناء الوباء، وساعدت الجزائر في التغلب على الصعوبات التي واجهتها”

وأضاف المسؤول ذاته “ساعدت الصين والجزائر بعضهما البعض بثبات في الأوقات الصعبة، وتغلّبتا بشكل مشترك على الصعوبات، وظهرت الصداقة الخاصة بين البلدين من خلال أفعالهما، ووضعت نموذجًا للتعاون الدولي في مكافحة الوباء”.

1 أفكار بشأن “الصين تؤكد رفض أي تدخل خارجي في شؤون “حليفتها” الجزائر”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.