span>الطبعة الثانية من الجينريك الذهبي باسم فلسطين كمال بوزار

الطبعة الثانية من الجينريك الذهبي باسم فلسطين

تنظّم مؤسسة الجينريك الذهبي بالشراكة مع الرابطة الوطنية لمهني السمعي البصري، الطبعة الثانية من مسابقة الجينريك الذهبي تحت شعار “نظرة جديدة.. صورة جديدة” والتي ستعلن نتائجها في حفل تحتضنه أوبرا الجزائر بوعلام بسايح، مساء الأربعاء 29 ماي 2024، برعاية وزيرة الثقافة والفنون الدكتورة صورية مولوجي ووزير الاتصال الدكتور محمد لعقاب.

ويحضر فعاليات الطبعة الثانية، عدد كبير من نجوم الفن من الجزائر والعالم العربي، كما ستعرف تقييمَ الأعمال الدرامية الجزائرية من طرف لجنة تحكيم مختصة تضم أسماءً وازنة في الحقل السمعي البصري في الجزائر والعالم العربي: المخرجة والممثلة والأستاذة المكونة حميدة آيت الحاج (رئيسة اللجنة) وعضوية كل من المخرج التلفزيوني والسينمائي محمد حازورلي والسيناريست السورية ريم حنا والمخرج التونسي نصرالدين السهيلي والممثلة التلفزيونية والسينمائية نوال مسعودي والممثل التلفزيوني والسينمائي عبدالباسط بن خليفة.

كما تأخذ الطبعة الثانية بُعدا عربيا من خلال مسابقة لأفضل الأعمال الدرامية العربية وهي: من مصر “الحشاشين” و”أعلى نسبة مشاهدة” و”مليحة”، ومن السعودية “شباب البومب 12″، ومن تونس “فلوجة 2″، ومن لبنان “ع أمل”، ومن سوريا “العربجي” و”أولاد بديعة”، وهي المسلسلات التي ستتنافس لنيل جائزة الجينريك الذهبي لأفضل عمل درامي عربي.

وستقف هذه الطبعة الثانية من مسابقة الجينريك الذهبي، وقفة عرفان ووفاء لنجمين غادرا عالمنا وهما الفنانة الجزائرية النجمة ريم غزالي وصديق الجزائر النجم المصري طارق عبد العزيز.

للإشارة فإنّ هذه الطبعة ستحمل اسم فلسطين المقاومة، تأكيدا على موقف الجزائر الدائم في نصرة القضية الفلسطينية على كافة المستويات.

شاركنا رأيك