الرئيسية » الأخبار » الطعن في قرار ضد السعيد بوتفليقة ولوح

الطعن في قرار ضد السعيد بوتفليقة ولوح

سعيد بوتفليقة ومدير التشريفات السابق وزراء في قلب ملف فساد جديد

قررت هيئة دفاع وزير العدل الأسبق الطيب لوح ومستشار الرئيس السابق وشقيقه السعيد بوتفليقة الطعن في قرار تكييف غرفة الاتهام بمجلس قضاء الجزائر التهم الموجهة إليهم إلى جناية.

ويتابع وزير العدل الأسبق الطيب لوح في القضية رفقة سبعة قضاة آخرين بالإضافة إلى شقيق الرئيس السابق السعيد بوتفليقة والمفتش العام السابق لوزارة العدل ورجلي المال علي حداد ومحي الدين طحكوت وزوجة وزير الطاقة الأسبق شكيب خليل وأبنائه.

ووجهت للوح جناية سوء استغلال الوظيفة والتحريض على التحيّز والتزوير في محررات رسمية والتأثير على قرارات العدالة.

ويتواجد وزير العدل الأسبق الطيب لوح في الحبس المؤقت بسجن الحراش منذ 22 أوت 2019 بأمر من قاضي التحقيق لدى المحكمة العليا.

تهم لوح

ويتابع وزير العدل الأسبق الطيب لوح بتهم إساءة استغلال الوظيفة وإعاقة السير الحسن للعدالة والتحريض على التحيز والتزوير في محررات رسمية.

وبالعودة إلى أطوار قضية وزير العدل الأسبق الطيب لوح فإن هذا الأخير تحدث عن تعرضه لضغوطات من طرف شقيق الرئيس لتنفيذ قرارات خاصة بقطاع العدالة.

للإشارة سبق لقاضي التحقيق استجواب السعيد بوتفليقة في السجن العسكري بالبليدة حول أقوال الطيب لوح، فيما تحدثت مصادر من عائلة بوتفليقة عن تدهور الحالة الصحية لشقيق الرئيس المخلوع.

وتعد قضية وزير العدل القضية الأكثر وقعا لخصوصية وحساسية منصب لوح الذي تربع في السنوات الأخيرة من حكم بوتفليقة على عرش قطاع العدالة، ليكون بذلك وزير العدل الأول في الجزائر الذي يزور أروقة المحاكم متهما.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.