الرئيسية » رياضة » “الفاف” تُوضح بشأن قضية مناقصة استيراد لوازم خاصة بإقامة “الخضر”

“الفاف” تُوضح بشأن قضية مناقصة استيراد لوازم خاصة بإقامة “الخضر”

مُرشّح وحيد في انتخابات رئاسة الاتحادية الجزائرية لكرة القدم

ردت “الفاف” على ما كشفه موقع “النهار أونلاين”، في قضية إطلاقها لمناقصة وطنية ودولية، مُتعلقة باستيراد لوازم خاصة بالمطبخ وتجهيزات الغرف في إقامة “الخضر”، بمركز تحضير المنتخبات بسيدي موسى، من خلال بيان على موقعها الرسمي.

وأكد بيان “الفاف” أن القانون لا يمنع تماما إطلاق مناقصة وطنية ودولية، حتى لو كان الأمر يتعلق باستيراد تجهيزات خاصة بالمطبخ، مثل أواني وملاعق وكؤوس وصحون الأكل، أو ستائر نوافذ وأسرّة وأغطية، من أجل تجهيز إقامة “الخضر” بمركز سيدي موسى، وهي مستلزمات تضمنتها مناقصة الهيئة ذاتها.

واعتبرت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، أن إعطاء المناقصة صبغة وطنية ودولية، هو أمر منصوص عليه في قانون الصفقات العمومية، وكان الغرض منه خلق المنافسة بين الشركات الوطنية والأجنبية، مُضيفة أنها تحترم القوانين في جميع الأوقات.

وأضاف بيان “الفاف” أن جميع من قدّموا عروضهم للحصول على المناقصة، كانت شركات وطنية، منذ فتح فترة إيداع الملفات بتاريخ الـ07 من شهر يناير الحالي، كما أشار البيان ذاته إلى تعليمات الرئيس خير الدين زطشي لكافة هياكل الهيئة ذاتها، الرامية إلى منح الأولية لفائدة المُنتوج الوطني.

وأردف الاتحاد الجزائري لكرة القدم في البيان ذاته، أن الأمر سيتم بكل شفافية وإنصاف، كما كان الحال عليه دائما في كل المشاريع المُنجزة من قبله.

وتأسّفت “الفاف” على استعمال الموقع ذاته، صورة رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم خير الدين زطشي، في صورة المقال، الذي جاء بمضمون مُخالف تماما للصورة، وهو أمر قصد منه الإيذاء وإلحاق الضرر بزطشي، حسب ما ورد في البيان نفسه.

وختمت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم بيانها، بالتأكيد على احتفاظها بحقها كاملا في اللجوء إلى القضاء، من أجل استعادة حقوقها.

وأثارت قضية المُناقصة الوطنية والدولية التي أطلقتها “الفاف” جدلا واسعا، في وسائل الإعلام الجزائرية ومنصات التواصل الاجتماعي، خاصة وأنها تزامنت مع إقالة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، لوزير النقل ومدير شركة الخطوط الجوية الجزائرية بسبب قضية مُشابهة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.