span>القمة العربية.. الرئيس تبون يدعو لتفعيل الدور العربي لإطفاء فتيل الفتنة أمال زعيون

القمة العربية.. الرئيس تبون يدعو لتفعيل الدور العربي لإطفاء فتيل الفتنة

قال رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، اليوم الخميس، في الكلمة التي ألقاها نيابة عنه، وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، أحمد عطاف، خلال القمة العربية المنعقدة بالبحرين، إن العديد من أقطارنا العربية تعاني من أزمات متعددة ومتشعبة ذاتِ أبعادٍ أمنية وسياسية واقتصادية واجتماعية.

وأوضح الرئيس تبون “فالأوضاعُ في السودان الشقيق وفي ليبيا الشقيقة وفي اليمن الشقيق وفي باقي ربوع الوطن العربي المحرومة من نعمة الأمن والاستقرار بحاجة هي الأخرى إلى دور عربي بارز”.

وفي سياق الحاجة إلى الدور العربي، أضاف الرئيس أنه ” يُسهم في إطفاء فتيل الفتنة بين أبناء الوطن الواحد وَيَدْرَءُ عنهم ما يتربص بهم من تهديدات وأخطار. جراء التدخلات الخارجية التي تزداد توسعاً وحدَّةً وشراسةً”.

كما أشار رئيس الجمهورية إلى “نجاعة العمل العربي المشترك وفعاليته في هذا الظرف بالذات وما يتسم به من تحدّياتٍ جسيمة”.

ونوه الرئيس بأهمية العمل العربي في الإعادة إلى “واجهة الأولويات مِلَفَّ إصلاحِ جامعة الدول العربية وتقويمِ أساليبِ عملها، إصلاحٌ يتقوى الإحساسُ بضرورته، وإصلاحٌ باتت تتوسعُ رقعَةُ المطالبةِ به”.

وأضاف رئيس الجمهورية أن “الإصلاح يفرض نفسه أولاً لتداركِ ما فاتنا من جهود ومساعي في مواجهة التحديات الراهنة والإصلاحُ يفرض نفسه ثانياً لتوحيد صفوفنا ورصِّها أكثر في الدفاع عن مصالحنا المشتركة وقضايانا المركزية والإصلاحُ يفرض نفسه ثالثاً وأخيراً لإعادة الاعتبار للعمل العربي المشترك واستعادةِ عافيةِ الوطن العربي واسترجاعِ موقِعِهِ كفاعلٍ دولي مُؤثرٍ. في مُجرياتِ الأمور على الساحة العالمية”.

وللإشارة، اختتمت اليوم أعمال مجلس جامعة الدول العربية في إطار القمة العربية، في دورته العادية الثالثة والثلاثين، والتي ركّزت على الحرب في غزة والصراع في السودان وكذلك على الأوضاع في سوريا وليبيا والصومال ولبنان، إلى جانب التحديات الإقليمية.

شاركنا رأيك