span>القنصلية العامة للجزائر بنيويورك تُوضّح بخصوص الانتتخابات الرئاسية المرتقبة أميرة خاتو

القنصلية العامة للجزائر بنيويورك تُوضّح بخصوص الانتتخابات الرئاسية المرتقبة

أصدرت القنصلية العامة للجزائر بنيويورك، بيانا هاما حول الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وأوضحت القنصلية الجزائرية، أن عملية التسجيل والشطب من القوائم الانتخابية لا يتم خلال فترة زمنية محددة.

وأشارت الجهة ذاتها، أن هذه العملية يمكن القيام بها على طول السنة.

وأكدت القنصلية، أن هذه العملية تأتي تحسبا للرئاسيات المرتقبة، وتحت إشراف السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات.

وطلبت القنصلية الجزائرية، من جميع الجزائريين والجزائريات غير المسجلين في القوائم الانتخابية ممن يستوفون شروط التسجيل والبالغين من العمر 18 سنة، بتاريخ 07 سبتمبر، وكذا الذين يتمتعون بكامل حقوقهم المدنية والسياسية، إلى تسجيل أنفسهم.

وأشارت الهيئة القنصلية، أن عملية التسجيل تتم عن طريق ملء الاستمارة المتوفرة لدى المركز القنصلي أو على موقعها في شبكة الانترنت.

وتودع الاستمارة بعدها أو ترسل عبر البريد الإلكتروني أو البريد إلى مركز القنصلية.

ودعت قنصلية الجزائر بنيويورك، الناخبين والناخبات الذين غيروا مكان إقامتهم، إلى تحيين عناوينهم أو الشطب من القائمة الانتخابية للدائرة السابقة بتحميل استمارة طلب الشطب.

وأوضحت الجهة ذاتها، أن عملية التسجيل القنصلي لا تعني بالضرورة أن المعني مسجل ضمن القائمة الانتخابية.

يشار إلى أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أعلن مؤخرا، تقديم موعد الانتخابات الرئاسية إلى تاريخ 07 سبتمبر المقبل، على أن تُستدعى الهيئة الناخبة في 08 جوان المُقبل.

وتحدث الرئيس تبون، عن تمكين الجزائريين المقيمين في الخارج بطريقة غير قانونية، “الحراقة” في الانتخابات.

وأكد رئيس الجمهورية، أنه التزم مع الأشخاص المُكلفين بهذا الملف، على أن يتم تسويته في ظرف شهرين.

وأبرز المتحدث، أنه سيتم تصحيح أوضاع الجميع، إلا في حال وجود مشكلة أمنية أو قانونية.

في هذا الصدد، كشف عبد المجيد تبون، توجيه تعليمات للسفارات ووزارة الداخلية للشروع في العملية.

شاركنا رأيك