الرئيسية » الأخبار » الكاف يمنع أنصار شبيبة القبائل من إدخال الراية الأمازيغية إلى الملعب

الكاف يمنع أنصار شبيبة القبائل من إدخال الراية الأمازيغية إلى الملعب

الكاف يمنع أنصار شبيبة القبائل من إدخال الراية الأمازيغية إلى الملعب

كشفت مصادر لموقع أوراس أنّ الاتحاد الإفريقي لكرة القدم منع أنصار شبيبة القبائل من إدخال الراية الأمازيغية إلى الملعب في مباراة نهائي كأس الكاف المزمع إجراؤها مساء اليوم ضد فريق الرجاء البيضاوي المغربي، ولكن إدارة الفريق تدخلت من أجل إنهاء الجدل والسماح بإدخالها، حسبالمصدر نفسه..

وأوضحت إدارة الفريق، أن الكاف منع لاعبي الفريق من ارتداء قمصان مكتوبة عليها بحروف التيفيناغ، وهو الأمر الذي لاقى استنكارا عند أنصار شبيبة القبائل.

وأوضحت الشبيبة أنها لا تملك قمصان احتياطية أخرى، من اجل استبدال الأصلية ولعب مباراة النهائي.

وأشارت إدارة الكناري إلى أن القائمين على الاتحاد الإفريقي لكرة القدم يعتبرون الراية الأمازيغية والأحرف الأمازيغية أمورا سياسة.

مسؤولو الشبيبة وبعد مفاوضات مع الاتحاد الإفريقي، طمأنوا مشجعي الفريق بشأن تحفظات الكاف، حيث أكدوا أن مشكل القميص قد تم حله بسرعة، وأن الفريق مركز بشكل كامل على المباراة النهائية وكل شيء يسير في ظروف جيدة.

للإشارة سبق للاعبي شبيبة القبائل ارتداء قصمان مكتوب عيلها الأسماء بحروف التيفيناغ في مختلف أدوار كاس الكاف، ولم تكن هناك أي تحفظات من طرف الهيئة القارية.

وسبق لإدارة نادي شبيبة القبائل تصميم قميص خاص، لتكريم روح الفنان الجزائري الراحل معطوب الوناس، تزامنا مع الذكرى الـ23 لاغتياله.

وحافظ القميص الذي كشفته إدارة فريق “أسود جرجرة”، على اللون الأصفر الذي سيكون غالبا عليه، بالإضافة إلى اللون الأخضر، وهما اللونين المُشكلين لشعار النادي أيضا.

وأطلقت إدارة نادي شبيبة القبائل، تسمية “أي إيزم” على القميص الجديد، الذي ارتداه اللاعبون، في مباراة العودة من الدور النصف النهائي ضد نادي كوتون سبور الكاميروني.

عدد التعليقات: (4)

    1. الاتحاد الافريقي محق ومسيروا الشبيبة مجرد أوغاد، وفي الأخير ألف مبروك للرجاء ممثل المغرب في نهائي الكاف والخزي والعار للشرذمة الزوافية اينما حلت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.