الرئيسية » الأخبار » الكشف عن حيثيات الزيارة التي أجراها وزير الخارجية السعودي إلى الجزائر

الكشف عن حيثيات الزيارة التي أجراها وزير الخارجية السعودي إلى الجزائر

الكشف عن حيثيات الزيارة التي أجراها وزير الخارجية السعودي إلى الجزائر

نفى المبعوث الخاص لدول المغرب العربي والصحراء الغربية عمار بلاني المعلومات التي تناقلتها زيارة وسائل إعلام عربية حول خلفيات وأهداف الزيارة التي أجراها وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان عبد الله للجزائر.

وأكّد عمار بلاني عدم طرح الجانبين الجزائري والسعودي ملف الوساطة لإعادة بعث العلاقات الديبلوماسية بين الجزائر والمغرب كما تحدث عنها الإعلام، كونه لم يدرج ضمن جدول أعمال هذه الزيارة أصلا.

وأوضح عمار بلاني في مقابلة مع موقع الشروق أنّ موقف الجزائر بخصوص قطع العلاقات لم يتغير ولن يتغير، مستندا في ذلك بما كشف وزير الخارجية رمطان لعمامرة الذي قال إن قرار قطع العلاقات الدبلوماسية ليس قابل للنقاش أو التداول بإعتباره قرارا سياديا ونهائيا لا رجعة فيه.

وأفاد بأنّ المحادثات التي تضمنتها زيارة وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان للجزائر ركزت على سبل ووسائل تعزيز العلاقات الثنائية، خاصة من خلال إعادة بعث اللجان المشتركة ولجنة التشاور السياسي بين البلدين الشقيقين، بالإضافة إلى المشاورات حول ملفات الطاقة داخل منظمة أوبك والتشاور حول ضرورة إصلاح الجامعة العربية بهدف إعطاء دفع كبير للعمل العربي المشترك يما يجعله أكثر نجاعة خاصة فيما يتعلق بالقضايا الراهنة على رأسهم القضية الفلسطينية.

للإشارة، فقد قالت عدة وسائل إعلامية إن الزيارة تندرج ضمن مساعي المملكة السعودية الرامية لإعادة العلاقة الدبلوماسية بين الجزائر والمغرب، استنادا لكون الوزير السعودي سباقا لقتراح الوساطة على نظيره الجزائري رمطان لعمامرة غداة إعلان قرار قطع العلاقات الدبلوماسية مع المملكة المغربية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.