الرئيسية » الأخبار » المبعوث الأممي إلى ليبيا يؤكد من الجزائر نشر قوات أممية لمراقبة وقف إطلاق النار

المبعوث الأممي إلى ليبيا يؤكد من الجزائر نشر قوات أممية لمراقبة وقف إطلاق النار

المبعوث الأممي لدعم ليبيا يعلّق على مخرجات مؤتمر الجزائر

أعلن المبعوث الأممي إلى ليبيا يان كوبيتش، من اجتماع الجزائر لدول الجوار الليبي، بدء نشر الفريق الأممي الأول لمراقبة وقف إطلاق النار وانطلاق عملية أمنية مشتركة بين كتيبة عسكرية تابعة للجيش في بنغازي وكتيبة من مدينة مصراتة، لتأمين جزء من الطريق الساحلي غرب مدينة سرت.

وأضاف كوبيش، أن العمل جار لنشر الفريق الأول لمراقبي وقف إطلاق النار، معتبرا أن استمرار وجود المرتزقة والقوات الأجنبية في ليبيا يشكل مدعاة للقلق في ليبيا ودول الجوار.

وبشأن الانتخابات المقرر إجراؤها في 24 ديسمبر المقبل، قال كوبيتش إن “جميع الأطراف الليبية تؤكد تمسكها بموعد الانتخابات ولكننا بحاجة لإطار قانوني وقاعدة دستورية من أجل ذلك”.

وأعرب كوبيتش عن أمله “في إقرار القاعدة الدستورية في الأيام المقبلة لنتمكن من إجراء هذه الانتخابات”.

وأكد المبعوث الأممي أن المبادرة الجزائرية للجمع بين دول جوار ليبيا مهمة وتأتي في الوقت المناسب، مشددا على أنها خطوة مهمة في تسوية الأزمة الليبية.

وحذّر أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، من التأخر في تنفيذ خارطة الطريق الليبية، مشيرا في الوقت ذاته إلى ضرورة مغادرة المرتزقة من ليبيا من أجل الاستقرار والخرود من حالة الفوضى.

وأكد أبو الغيط أن خروج المرتزقة والقوات الأجنبية من الأراضي الليبية ضرورة لإنجاح مسار الانتقال إلى الاستقرار، مضيفا أن المشاركين في مسار برلين توافقوا على ضرورة خروج القوات الأجنبية من ليبيا.

وشدد الأمين العام لجامعة الدول العربية، على أن التوافق يشكل تشجيعا لكافة الأطراف الليبية، داعيا إياهم إلى تذليل العقبات.

وقال أبو الغيط بعد لقائه بلعمامرة: “إخوتنا في ليبيا، والمجتمع الليبي والدولة الليبية بحاجة للتدخل الصادق لكل الأشقاء لتحقيق التوافق على الأرض الليبية”، مشيرا إلى أن “هناك فعلا حاجة لتحقيق التوافق، وأن هناك تقدم على الأرض، وتطورات تم تسجيلها منذ مؤتمر برلين الأول”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.