الرئيسية » الأخبار » المجلس الوطني المستقل للأئمة يطالب رئيس الجمهورية بحماية الأئمة

المجلس الوطني المستقل للأئمة يطالب رئيس الجمهورية بحماية الأئمة

إلى جانب مطالب أخرى.. المجلس الوطني للأئمة يطالب بحماية الإمام

طالب المجلس الوطني المستقل للأئمة وموظفي قطاع الشؤون الدينية والأوقاف، رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بالتدخل العاجل لحماية الأئمة من مختلف الاعتداءات والتهديدات.

كما طالب المجلس، في بيان تم إصداره اليوم الجمعة، المجتمع بكل فعالياته المدنية والسياسية والإدارية بما فيهم وزارة الشؤون الدينية باستنكار “هذا الجرم الدخيل على أمتنا الجزائرية”.

وأشار ممثلو الأئمة، إلى أن القانون الصادر في 29 أفريل 2020 لا يكفي لحماية الإمام، بل “لابد من إصدار جملة من القوانين والنصوص التنظيمية التي يكون فيها مسلك حماية وقاية الإمام واضحا.

وفي هذه السياق قدم المجلس جملة من الإقتراح التي من شأنها حماية الإمام، على غرار “التصدي لدخول المختلين عقليا إلى المساجد الأمر الذي قد يتسبب في الاعتداء على الأئمة بغير قصد أو بتحريض من بعض الحاقدين”.

كما اقترحت الهيئة ذاتها، تخصيص يوم إعلامي عبر القنوات والفضاءات المختلفة بدعوة من وزارة الشؤون الدينية للتحسيس بحقوق الإمام المعنوية والمادية وبضرورة حمايته مما “يعنيه من مظالم ومضايقات وغيرها”.

كما طالب البيان ذاته، بحماية الإمام من طرف الجهات الأمنية والقضائية المختصة من مختلف الاعتداءات والتهديدات مهما كان مصدرها وفتح خط أخضر بينها وبين الأئمة.

وتوجه ممثلو الأئمة، البرلمانيين الجدد برفع مطالبهم عموما وتلك المتعلقة بحياتهم على وجه الخصوص، خلال اجتماع البرلمان بغرفتيه يوم الاثنين المقبل.

وتقدم المجلس الوطني المستقل للأئمة وموظفي قطاع الشؤون الدينية والأوقاف، بتعازيه الخالصة لأهل وذوي الإمام بلال حمودي، الذي قتل ذبحا في محراب الصلاة وهو راكع خلال صلاة العصر يوم أمس الخميس، مستنكرين هذه الجريمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.