الرئيسية » الأخبار » المجلس الوطني لمديري الثانويات تتمسك بمقاطعة امتحانات البكالوريا ويهدد وزارة التربية بالتصعيد

المجلس الوطني لمديري الثانويات تتمسك بمقاطعة امتحانات البكالوريا ويهدد وزارة التربية بالتصعيد

المجلس الوطني لمديري الثانويات تتمسك بمقاطعة امتحانات البكالوريا ويهدد وزارة التربية بالتصعيد

قررت نقابة المجلس الوطني المستقل لمديري الثانويات التمسك بالحركة الاحتجاجية رغم تهديدات وزارة التربية، وتأجيل الفصل فيها إلى وقت لاحق.

وجدد نقابة المجلس تهديدها بمقاطعة تنظيم امتحانات شهادة البكالوريا، في حال لم  تفتح الوزارة الوصية حوارً تفاوضيا جديا معهم.

ودعت نقابة مديري الثانويات إلى الالتزام الجماعي بتنفيذ البرنامج النضالي المسطّر ومواصلة الحركة الاحتجاجية إلى غاية افتكاك مطالبه.

وأكدت أنّ وزارة التربية تواصل إطلاق الوعود  دون الوفاء بها.

وأفادت بأنّ احتجاجاتهم خلّفت ارتباكا خطيرا لسير المؤسسات التربوية نتيجة المقاطعة، إلا أن الوصاية قابلت الأمر بعدم اكتراث بمآل السنة الدراسية الجارية وفق تعبيرهم.

كما نددت بما وصفتها بالمضايقات التي يتعرض لها زملائهم والمناضلين بالنقابة على مستوى عدة ولايات، معلنين دعمهم لتمسك عمال القطاع بوهران بتصعيدهم.

وتواصل النقابة مقاطعتها لتوزيع الكتاب المدرسي وتسجيلات المنحة المدرسية.

وأكدت نقابة في وقت سابق أن وزارة التربية لم تنظر بعين الجدية للمطالب المستعجلة لفئتهم.

وعلى رأس هذه المطالب استعادة صلاحيات المدير وتحديد مهامه وحماية القدرة الشرائية بتأمين العلاوات المتعلقة بالمسؤولية، حيث أصبح المدير متساويا مع الموظفين الذين هم تحت مسؤوليته.

بالإضافة إلى المطالب المشتركة مع نقابات أخرى والمتمثلة في تثمين القدرة الشرائية.

كما تطالب بمراجعة القانون الأساسي وجعل قطاع التربية قطاعا استراتيجيا تعطى له الأهمية في توفير الإمكانيات.

ويشهد قطاع التربية حالة من عدم الاستقرار بسبب الحركات الاحتجاجية المستمرة فضلا عن تأثيرات تفشي الفيروس على سير الدراسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.