الرئيسية » الأخبار » المغرب يسجل تراجعا في إيراداته من أنبوب الغاز الجزائري العابر لأراضيه

المغرب يسجل تراجعا في إيراداته من أنبوب الغاز الجزائري العابر لأراضيه

تقارير إسبانية.. مدريد غير قلقة بعدم تجديد الجزائر لعقد أنبوب غاز "المغرب العربي"

سجلت السلطات المغربية خلال السنة الماضية انخفاضا بنسبة 55 بالمئة في إيرادات أنبوب الغاز الطبيعي الجزائري المار عبر أراضي المملكة نحو أوروبا.

وأشارت الأرقام الصادرة عن إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، ضمن التقرير السنوي لـ2020، إلى أن الانخفاض في إيرادات هذا الأنبوب قدرت بنحو 454 مليون درهم (نحو 51 مليون دولار).

وكانت هذه الإيرادات قد سجلت سنة 2018 حوالي 1.5 مليار درهم، وفي سنة 2019 انخفضت إلى 1 مليار درهم، لتنخفض إلى 500 مليون درهم في العام المنصرم.

ويرتبط انخفاض إيرادات المغرب من هذا الأنبوب بتراجع مبيعات الجزائر من الغاز الطبيعي نتيجة الجائحة، فضلا عن انخفاض الأسعار مقابل وفرة العرض في السوق العالمية لهذه المادة الحيوية.

ومن المتوقع أن ينتهي العمل باتفاق أنبوب الغاز بين الجزائر والمغرب وإسبانيا والبرتغال خلال السنة الجارية، ويرتقب أن يجري التفاوض من أجل اتفاق جديد لمواصلة العمل به بين الجزائر والجانب الأوروبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.