span>المغرب يعين قنصلا جديدا لدى الجزائر أميرة خاتو

المغرب يعين قنصلا جديدا لدى الجزائر

أعلنت وزارة الخارجية المغربية، تعيين قنصل جديد للمغرب لدى الجزائر.

ويتعلق الأمر بمصطفى رزوق، الذي سيستلم مهامه بالجزائر، شهر سبتمبر المقبل.

ويأتي هذا التعيين ضمن جملة من التعيينات التي أجرتها خارجية المغرب والتي مست قنصلياتها العامة بالخارج.

وعينت وزارة الخارجية المغربية، قناصل عامين في مراكزها القنصلية بفرنسا وإسبانيا والإمارات العربية المتحدة وتونس وموريتانيا وكندا وإيطاليا وبريطانيا وهولندا.

من جهتها، عيّنت الجزائر مؤخرا قنصلين جديدين لها بالمملكة المغربية.

وتمّ تعيين هشام فرحاتي، قنصلا في مدينة وجدة، فيما وقع الاختيار على بلغيث جودي لمنصب قنصل عام في مدينة الدار البيضاء.

وتأتي هذه التعيينات رغم القطيعة الدبلوماسية بين البلدين، بعد أن أعلنت الجزائر منتصف سنة 2021، قطع علاقاتها مع الجارة الغربية، وسحبت سفيرها من الرباط.

ورغم شغور منصب السفير، تُبقي الجزائر على قنصليتها في المملكة المغربية.

يشار إلى أن منصب القنصل يختلف تماما عن منصب السفير، في المهام وكذا في أهميته الدبلوماسية.

ويعتبر السفير ممثلا دبلوماسيا مخولا بإجراء المفاوضات السياسية بين بلاده والدولة المعين بها، فيما تتمثل صلاحيات القنصل في المشاركة في المعاملات التجارية والبحرية دون السياسية، ليكون بمثابة وكيل تجاري للدولة، لا أكثر.

وتُعنى السفارات بالعلاقات السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية والدبلوماسية بين الدول، فيما يقتصر عمل القنصليات على تقديم خدمات قنصلية والتعامل مع جاليات أية دول في الدولة المضيفة كالخدمات الإدارية وغيرها من الخدمات.

شاركنا رأيك