الرئيسية » رياضة » المنتخب الجزائري يقهر كبار إفريقيا ويُنهي تصفيات الـ”كان” برقم مُميز

المنتخب الجزائري يقهر كبار إفريقيا ويُنهي تصفيات الـ”كان” برقم مُميز

المنتخب الجزائري يقهر كبار إفريقيا وينفرد برقم مميز في تصفيات الـ"كان"

أنهى المنتخب الجزائري تصفيات منافسة كأس أمم إفريقيا، كأفضل فريق سجّل خط هجومه أهدافا، خلال 06 مباريات، متفوقا بذلك على أكبر منتخبات القارة السمراء.

وسجل المنتخب الجزائري 19 هدفا، في شباك كل من منتخب زامبيا وزيمبابوي وبوتسوانا، ليكون صاحب خط الهجوم الأفضل في التصفيات ذاتها.

وحققت كتيبة الناخب الوطني الجزائري جمال بلماضي 04 انتصارات، وتعادلين إيجابيين ضمن الجولتين الرابعة والخامسة تواليا، جاء كلاهما خارج الديار، الأول أمام مُضيفه زيمبابوي بنتيجة هدفين لمثلهما، والثاني أمام زامبيا بثلاثة أهداف في كل شبكة، ضمن الجولة الخامسة.

وسجل لاعبو المنتخب الجزائري في جميع المباريات، التي لعبوها خلال تصفيات منافسة كأس أمم إفريقيا، حيث كانت نتيجة الفوز على بوتسوانا وزامبيا بخماسية نظيفة، النتيجتين الأثقل لمحرز ورفاقه، في جميع مبارياتهم ضمن التصفيات ذاتها.

ووصل المُعدل التهديفي للاعبي المنتخب الجزائري، في تصفيات منافسة “كان” الكاميرون”، إلى 03 أهداف في كل مباراة، كما تلقت شباكه أيضا 06 أهداف، اثنين منها كانا من ركلتي جزاء أمام منتخب “الرصاصات النحاسية” في الجولة الخامسة.

وتُعد مواجهة كتيبة “محاربي الصحراء” ومضيفه المنتخب الزامبي الملعوبة بالعاصمة لوساكا، المباراة الوحيدة التي تلقت فيها شباك المنتخب الجزائري أكثر عدد من الأهداف، والتي وصلت إلى ثلاثة.

وتزعم مهاجم نادي السد القطري بغداد بونجاح، صدارة هدّافي منتخب “ثعالب الصحراء” في تصفيات “كان” الكاميرون، بعدما سجل 04 أهداف، كما كان رياض محرز نجم مانشستر سيتي الوصيف برصيد 03 أهداف.

وشهدت التصفيات ذاتها، تسجيل اللاعب فريد بولاية، أول هدف له بقميص المنتخب الجزائري، بعدما اختتم مهرجان الأهداف في مباراة بوتسوانا الأخيرة.

وسيكون بلماضي وأشباله على موعد مع انطلاق تصفيات كأس العالم قطر 2022، شهر جوان المقبل، إذ سينافس على صدارة المجموعة الأولى أمام منتخبات بوركينافاسو والنيجر وجيبوتي.

وفي حال تزعم رفاق القائد محرز مجموعتهم، سيكونون مُجبرين على خوض الدور الفاصل من مباريتين، واحدة ذهابا والأخرى إيابا، لخطف إحدى البطاقات الخمس المؤهلة لمونديال قطر، عن قارة إفريقيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.