span>المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء تدعو الرئيس تبون للترشح محمد لعلامة

المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء تدعو الرئيس تبون للترشح

دعت المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء، رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، إلى الترشح لعهدة رئاسية ثانية في الانتخابات المقررة يوم 7 سبتمبر المقبل.

جاء ذلك في بيان لها عقب اختتام أشغال الدورة الـ45 لمجلسها الوطني، اليوم الثلاثاء.

وأكدت المنظمة “دعمها الكامل لرئيس الجمهورية لاستكمال مسيرة الإصلاحات التي باشرها منذ توليه الحكم في ديسمبر 2019”.

وأعربت عن ارتياحها الكبير لمطالب الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني والمواطنين الداعية إلى ترشح الرئيس عبد المجيد تبون للانتخابات الرئاسية المقبلة.”

وأبرز الأمين العام للمنظمة خليفة سماتي، الأهمية التي تكتسيها الانتخابات الرئاسية المقبلة في “تثبيت أسس الجزائر الجديدة ومواصلة تحقيق الأهداف التي حددها بيان أول نوفمبر”.

ودعا سماتي الجزائريين الغيورين على وطنهم، إلى المشاركة بقوة في الاستحقاق الرئاسي المقبل، وجعل “هذا الحدث عرسا للديمقراطية في جزائر جديدة متطورة ورائدة مثلما حلم بها الشهداء”.

وأشار إلى أن “المشهد السياسي في بلادنا أصبح اليوم أكثر نضجا بعد التوجه الجديد الذي قاده رئيس الجمهورية بكفاءة واقتدار، مما سمح للجزائر بالانخراط في مسار الإصلاح والتغيير والتنمية والبناء”.

كما أشاد بمواقف رئيس الجمهورية وحرصه على أن تظل الذاكرة الوطنية هي “الركيزة الأساسية في النصوص الرسمية للدولة وعلى رأسها الدستور” وتأكيده دوما بأن هذا الملف “لا يقبل التنازل أو المساومة”.

وقال ”إن ملف الذاكرة لا يتآكل بالتقادم أو التناسي بفعل مرور السنوات، ولا يقبل التنازل والمساومة وسيبقى في صميم انشغالاتنا حتى تتحقق معالجته معالجة موضوعية جريئة.”

وأبرز المسؤول ” أن المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء المنخرطة بقوة في الحياة اليومية إلى جانب الشعب الجزائري تولي أهمية بالغة لهذا الموعد الوطني، وهي جاهزة لمرافقة هذا الحدث التاريخي.”

شاركنا رأيك