الرئيسية » الأخبار » النهضة : التلاعب في الرئاسيات القادمة قد يدخل البلاد في دوامة عنف

النهضة : التلاعب في الرئاسيات القادمة قد يدخل البلاد في دوامة عنف

النهضة : التلاعب في الرئاسيات القادمة قد يدخل البلاد في دوامة عنف

حذر الأمين العام لحركة النهضة، يزيد بن عائشة، من أي تلاعب في الانتخابات الرئاسة المقررة في 12 ديسمبر، التي ستؤدي إلى إدخال البلاد في دوامة أعنف وأخطر قد لا نتمكن من تجاوزه أبدا.

 وبدى بن عيشة غير واثق من نزاهة الإنتخابات مستشهدا بما جدث في انتخابات 1997 ، معتبرا أن الزمن وحده الكفيل بالفصل في التصريحات التي أدلي بها رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات محمد شرفي.

و قال المتحث أن الإرادة السياسية هي الفيصل في نزاهة الانتخابات وليس السلطة المستقلة التي لم تأتي حسبه من “المريخ” بل هي نتاج لنظام السياسي القائم.

وذهب الرجل الأول في حركة النهضة إلى أبعد من ذلك في حديثه عن نزاهة الانتخابات، بترتيب إقبال المواطنين عليها في المرتبة الثالثة بعد الإرادة السياسية والقانون المتمثل في السلطة الوطنية للانتخابات.

وفي تعليقه عن تصريح نائب وزير الدفاع فريق قايد أحمد صالح حول إنتهاء زمن تعيين الرؤساء في الجزائر قال بن عيشة : “نحن ننتظر الواقع  و لا نملك اليقين في شفافية الانتخابات وهذه الضمانات التي يتم الحديث عنها نتمنى أن تكون مجسدة  على أرض الواقع من خلال الشخصيات المختارة على المستوى المحلي  الولائي لسلطة الوطنية المستقلة للانتخابات”