span>“النهضة” التونسية تتبرأ من اتهام “المخابرات الجزائرية” باغتيال شكري بلعيد ومحمد البراهمي محمد لعلامة

“النهضة” التونسية تتبرأ من اتهام “المخابرات الجزائرية” باغتيال شكري بلعيد ومحمد البراهمي

أعلنت حركة النهضة التونسية تبرّأها من تصريحات لنائبها السابق في البرلمان، بشر الشابّي، اتهم فيها “المخابرات الجزائرية” باغتيال الزعيمين اليساريين شكري بلعيد ومحمد البراهمي.

جاء ذلك في بيان نشرته الحركة عقب اجتماع مكتبها التنفيذي مساء الأربعاء 28 سبتمبر ‌‎2022‌‏ برئاسة ‏ راشد الغنوشي .

وعبّرت النهضة في بيانها عن “اعتزازها بعمق العلاقات الأخوية بين الشعبين الشقيقين التونسي والجزائري ‏وتتطلع إلى مزيد التعاون بين الدوليتين في مختلف المجالات.”

وقالت الحركة إنها تدين “ما تم تداوله من تصريحات غير مسؤولة تمس من العلاقات الاستراتيجية بين البلدين، ولا تمثل موقف الحركة الراسخ والمبني على الاحترام والتعاون المتبادل والمصير المشترك.”

وكان بشر الشابي، قال في تصريحات تلفزيونية إن “المخابرات العسكرية الجزائرية ضالعة في اغتيال شكري بلعيد ومحمد البراهمي.”

وزعم بأن فوزي بن مراد، الناطق باسم هيئة الدفاع في ملف اغتيال بلعيد، “تم اغتياله بعد أن كشف تورط المخابرات الجزائرية باغتيال بلعيد.”

ملخص أسبوعي لأهم أحداث الأسبوع

سنرسل لك ملخصا أسبوعيا عن أهم الأخبار والأحداث مباشرة إلى بريدك الإلكتروني

شاركنا رأيك