span>النيجر.. الولايات المتحدة لا تريد سحب قواتها أمال زعيون

النيجر.. الولايات المتحدة لا تريد سحب قواتها

يبدو أن شدة التوتر السياسي والأمني الذي تعيشه النيجر حاليا، وقرار فرنسا سحب قواتها من البلاد، لم يغير موقف الولايات المتحدة الأمريكية من تواجد قواتها على الأراضي النيجرية.

وأكدت الخارجية الأميركية أنها لا تريد سحب قواتها حاليا، حيث قال ماثيو ميلر، المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية للصحافيين، أمس، إن قرار فرنسا سحب قواتها من النيجر عقب الانقلاب لا يغير الموقف الأمريكي في النيجر.

من جهته، أعلن وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن، خلال زيارة لكينيا، أن واشنطن ستواصل تقييم أي خطوات مستقبلية من شأنها إعطاء الأولوية لأهداف الولايات المتحدة الدبلوماسية والأمنية، ما يدل على أنها تدرس مستقبل وجودها العسكري في البلاد.

كما أضاف أن واشنطن لم تقم بأي تغيير ملموس في أوضاع القوات الأمريكية في النيجر، وأن الولايات المتحدة  تريد حلا دبلوماسيا ونهاية سلمية للأزمة.

وتنشر الولايات المتحدة  الأمريكية حوالي 1100 عسكري أمريكي في دولة النيجر.

وتأتي هذه التصريحات من الطرف الأمريكي، بعدما أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن 1500 جندي سينسحبون بحلول نهاية العام الجاري، كما كشف أن سيلفان إيت السفير الفرنسي في نيامي سيعود إلى فرنسا.

وطالب المجلس العسكري الحاكم في النيجر بأن يكون جدول انسحاب القوات الفرنسية من البلاد وفق أجل يتم التفاهم بشأنه، وهذا بعد أن رحب بإعلان فرنسا اعتزامها سحب قواتها معتبرا ذلك “خطوة جديدة باتجاه السيادة”.

شاركنا رأيك