الرئيسية » الأخبار » الوزيرة الجديدة القديمة للبيئة تستلم مهامها

الوزيرة الجديدة القديمة للبيئة تستلم مهامها

سلمت وزيرة البيئة المنتهية مهامها، نصيرة بن حراث، اليوم الثلاثاء، المهام لخليفتها دليلة بوجمعة، بمقر الوزارة.

وشكرت الوزيرة السابقة بن حراث، كل اطارات وعمال القطاع، نظير المجهودات التي بذلوها خلال فترة توليها المنصب.

وترى الوزيرة السابقة أنها قدمت الكثير لقطاع البيئة في الجزائر، داعية اطارات الوزارة إلى عدم التحسر على رحيلها.

من جهتها، قدمت وزيرة البيئة الجديدة القديمة دليلة بوجمعة، شكرها لرئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، على الثقة التي منحها إياها، متمنية أن تكون في مستوى تطلعاته.

وأوضحت الوزيرة العائدة إلى مقر وزارة البيئة أن ردها على نداء الرئيس بتعيينها على رأس القطاع الذي وصفته بالحساس كان ايجابيا، مشيرة أنها ستكون في خدمة الجزائر الجديدة.

وقالت دليلة بوجمعة إن القطاع يتطلب الشجاعة، في ظل الظروف الصحية التي يعيشها العالم ككل والجزائر خصوصا بسبب تفشي وباء كورونا.

وأكدت المتحدثة أن مصالحها أمام تحدي كبير، من أجل الحد من تلوث المحيط.

ومن جانبه، شكر الوزير المنتدب للبيئة الصحراوية حمزة آل سيد الشيخ، المنتهية مهامه، رئيس الجمهورية على الثقة التي وضعها فيه.

وأكد آل سيد الشيخ، أن انهاء مهامه من الطاقم الحكومي لا يعتبر نهاية مساره وطموحاته، مضيفا أن الجزائر تبنى بالثقة بين الدولة والشعب.

يذكر أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أجرى أول أمس الأحد، تعديلا حكوميا كانت وزارة البيئة من ضمنه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.