span>الوزير الأول يجري مباحثات مع رئيس مجلس التجديد الاقتصادي الجزائري محمد لعلامة

الوزير الأول يجري مباحثات مع رئيس مجلس التجديد الاقتصادي الجزائري

أجرى الوزير الأول نذير العرباوي، اليوم الثلاثاء، مباحثات مع رئيس مجلس التجديد الاقتصادي الجزائري، كمال مولى.

جاء ذلك خلال استقباله بقصر الحكومة في إطار اللقاءات الدورية مع الشركاء الاقتصاديين والاجتماعيين، حسب ما أورده بيان لمصالح الوزير الأول.

واستعرض الطرفان خلال اللقاء مختلف التدابير المتخذة من قبل الحكومة لمرافقة المتعاملين الاقتصاديين لاسيما في مجال العقار الاقتصادي الموجه للاستثمار واستحداث المناطق الحرة وترقية الصادرات.

كما تناولت المحادثات مسألة معدلات الفائدة على القروض الموجهة للاستثمار بالإضافة إلى سبل تطوير السياحة الوطنية وترقية الدفع الإلكتروني.

وعبّر رئيس المجلس، عن ارتياحه للتطور الإيجابي الذي يشهده حجم الاستثمارات المسجلة خلال الأشهر الأخيرة.

كما أبدى ارتياحه للإجراءات المتخذة من قبل رئيس الجمهورية لمرافقة المتعاملين الاقتصاديين وتذليل العراقيل ورفع القيود عن المشاريع الاستثمارية من أجل دعم الاقتصاد الوطني وتحقيق التنمية الاقتصادية الشاملة.
وفي فبراير 2022، تأسست منظمة نقابية جديدة لأرباب العمل تحت مسمى “مجلس تجديد الاقتصاد الجزائري” وهو تكتّل يضمّ 70 مؤسسة وطنية.

وجاء تأسيس المجلس بمبادرة قادها 29 رئيس مؤسسة من مسيّري عدّة مؤسسات وطنية عمومية وخاصة بهدف الإسهام في التحوّل الاقتصادي للجزائر.

وفي نوفمبر 2022، استقبل رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، رئيس مجلس تجديد الاقتصاد الجزائري كمال مولى، ووفدا مرافقا له، من أعضاء المجلس.

شاركنا رأيك