الرئيسية » الأخبار » الوزير الأول يجري أول زيارة له خارج الوطن

الوزير الأول يجري أول زيارة له خارج الوطن

الوزير الأول يجري أول زيارة له خارج الوطن

حل الوزير الأول، أيمن بن عبد الرحمان، اليوم الخميس،، بالجمهورية الإسلامية الإيرانية ممثلا لرئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، للمشاركة في مراسم أداء اليمين الدستورية للرئيس الإيراني الجديد سيد إبراهيم رئيسي.

وفي أول مهمة له خارج الوطن منذ تعيينه في منصبه، أكد الوزير الأول لدى لقائه مع الرئيس الإيراني أن “الجزائر وضعت سياساتها المبدئية على حماية الشعوب المضطهدة في العالم”.

وحسب نقلته وكالة الأنباء الإيرانية، قال بن عبد الرحمان إن “التحدي في الجزائر اليوم هو التفوق على المشاكل الاقتصادية وبذل الجهود الهادفة إلى توسيع العلاقات الاقتصادية مع سائر البلدان”.

من جهته أكد الرئيس الإيراني أن “الرجال والنساء الجزائريين لطالما ذكّرونا بروح الصمود والمقاومة ضد النفوذ الأجنبي”.

ونوه سيد إبراهيم رئيسي بالعلاقات الودّية والبناءة التي جمعت بين إيران والجزائر.

وأوضح المسؤول ذاته أن حكومته وضعت أولويات سياستها الخارجية على أسس توسيع العلاقات مع دول الجوار والبلدان الإسلامية.

ولفت الرئيس إلة أن إرادة الجمهورية الإسلامية الإيرانية تتمثل في النهوض بمستوى العلاقات مع دولة الجزائر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.