الرئيسية » الأخبار » الوزير الأول يوجه رسالة للشعب الجزائري بمناسبة عيد الاستقلال

الوزير الأول يوجه رسالة للشعب الجزائري بمناسبة عيد الاستقلال

اجتماع الحكومة: تعليمات هامة بخصوص قطاعي السياحة والصناعة الصيدلانية

توجه الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمان، برسالة تهنئة للشعب الجزائري بمناسبة عيدي الاستقلال والشباب.

وقال بن عبد الرحمان في رسالة نشرت عبر الصفحة الرسمية للوزارة الأولى، إن هذه المحطة المفصلية من تاريخ وطننا العزيز تجعلنا نقف وقفة إجلال وإكبار لكل من صنعوا هذا المجد الوطني من الشهداء الأبرار والمجاهدين الأخيار.

واستذكر الوزير في رسالته، مبادئ أول نوفمبر، قائلا:” من واجبنا حفظ هذا الوفاء والإخلاص لكل هؤلاء الرجال ويا لها من أمانة ثقيلة، نحملها بفخر واعتزاز”.

كما أكد بن عبد الرحمان على وجود “إرادة قوية وصادقة تحدوا للمضي قدما بالجزائر الجديدة، وتجسيد البرنامج التنموي  والنهضوي والطموح الذي تبناه رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، ومواصلة سياسية الإصلاح الاقتصادي مع الحفاظ على المكتسبات المحققة في شتى المجالات.

وتطرق الوزير الأول، المُنصب مؤخرا، في رسالته إلى الوضعية الوبائية التي تعيشها الجزائر، مشيرا إلى أن “الأزمة الصحية تفرض على الجميع رص الصفوف، والعمل كرجل واحد لتحقيق الإقلاع الاقتصادي الذي نصبوا إليه”.

وكان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون قد نصب، أيمن عبد الرحمان وزيرا أول يوم 30 جوان الماضي خلفا لعبد العزيز جراد، الذي قدم استقالته مؤخرا وفقا لأحكام الدستور الجزائري.

وأشاد بن عبد الرحمان في أول تعليق له، عقب تنصيبه وزيرا أول، ببرنامج رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، معتبرا إياه البرنامج الذي يسمح للجزائر بتحقيق انطلاقتها الاقتصادية المنشودة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.