span>الوزير عطاف يُستقبل من طرف الرئيس التركي أردوغان محمد لعلامة

الوزير عطاف يُستقبل من طرف الرئيس التركي أردوغان

حظي وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، أحمد عطاف، اليوم، باستقبال من طرف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وبدأ عطاف زيارة عمل إلى الجمهورية التركية، بتكليف من رئيس الجمهورية وبصفته مبعوثاً خاصا له، حسب ما جاء في بيان لوزارة الخارجية.

واستُقبل الوزير من قبل رئيس الجمهورية التركية، رجب طيب أردوغان، حيث سلمه رسالة خطية من رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون.

وتندرج الرسالة في إطار التواصل بين قائدي البلدين والتنسيق بينهما للدفع بالعلاقات الجزائرية-التركية إلى أسمى المراتب المتاحة، حسب المصدر ذاته.

واستعرض الطرفان خلال اللقاء علاقات التعاون والشراكة بين البلدين وما تشهده من حركية إيجابية، فضلاً عن تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة وفي منطقة الساحل الصحراوي.

وفي الختام، حمّل الرئيس رجب طيب أردوغان الوزير أحمد عطاف نقل تحياته الخالصة لأخيه الرئيس عبد المجيد تبون.

وأعرب أردوغان عن تطلعه للقاء بالرئيس تبون في المستقبل القريب ومواصلة جهودهما المشتركة خدمةً للعلاقات الثنائية بين البلدين ونصرةً لقضايا الأمة الإسلامية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية.

وفي أفريل الماضي، اتفق الرئيس عبد المجيد تبون ونظيره التركي رجب طيب أردوغان، على مواصلة دعم الجهود الثنائية المشتركة إلى حين حصول دولة فلسطين المحتلة على العضوية الكاملة في هيئة الأمم المتحدة.

ونشرت الرئاسة الجزائرية بيانا قالت فيه إن الرئيسين استعرضا “الأوضاع في قطاع غزة وحلّلا المستجدات، ليتفقا على مواصلة دعم الجهود الثنائية المشتركة، إلى حين حصول دولة فلسطين المحتلة على العضوية الكاملة، في هيئة الأمم المتحدة”.

وأضافت رئاسة الجمهورية، “هذا المسعى الذي شكر فيه الرئيس التركي، أخاه رئيس الجمهورية، مقدّرًا عاليًا مواقف الجزائر ومبادئها الثابتة تجاه القضية الفلسطينية والمجهودات المبذولة على مستوى مجلس الأمن الدولي.”

شاركنا رأيك