الرئيسية » الأخبار » الولايات المتحدة تدعو سعيّد لطرد ضباط مخابرات مصريين وإماراتيين من قصر قرطاج

الولايات المتحدة تدعو سعيّد لطرد ضباط مخابرات مصريين وإماراتيين من قصر قرطاج

طالب السفير الأمريكي لدى تونس دونالد بلوم من الرئيس التونسي قيس سعيّد طرد ضباط المخابرات المصرين والإماراتيين المتواجدين في قصر قرطاج وفق ما أورده موقع عربي21.

وقال السفير الأمريكي إن الضباط المصريين والإماراتيين رافقوا عملية “الانقلاب” الأخيرة التي قام بها الرئيس التونسي على الدستور والبرلمان والحكومة.

وحسب المصدر ذاته فإن الضباط المذكورين كانوا قدموا إلى تونس بذريعة تقديم مساعدات لمقاومة جائحة كورونا قبل أسبوعين تقريبا، ولم يغادروها حتى اللحظة.

وقبل أيام، أصدر الرئيس قيس سعيّد قرارات اعتبرها معارضوه انقلاب على المؤسسات الدستورية.

وكان موقع ميدل إيست آي كشف اليوم الخميس أن الرئيس المصري قدم مساعدة كبيرة لنجاح “انقلاب” سعيّد بإرساله ضباط مخابرات وأمن لتقديم له الاستشارة.

وأضاف الموقع البريطاني بأن الجزائر غضبت من هذا التصرف وأبلغت قيس سعيد أنها ترفض التواجد السياسي والعسكري المصري في تونس.

وزار وزير الخارجية رمطان لعمامرة تونس كأول مسؤول أجنبي يزور البلد بعد قرارات سعيد التي استحوذ فيها على الحكومة والعدالة وسلطة البرلمان.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.