الرئيسية » الأخبار » انتخابات المغرب.. “الأحرار” يتصدر وتراجع كبير لـ”العدالة والتنمية”

انتخابات المغرب.. “الأحرار” يتصدر وتراجع كبير لـ”العدالة والتنمية”

انتخابات المغرب.. "الأحرار" يتصدر وتراجع كبير لـ"العدالة والتنمية"

أعلنت وزارة الداخلية المغربية أن حزب التجمع الوطني للأحرار فاز بانتخابات مجلس النواب (الغرفة الأولى للبرلمان)، بـ 97 مقعدا بعد فرز 96 بالمائة من الأصوات.

جاء ذلك حسب تصريح لعبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية المغربي، في مؤتمر صحفي، لتقديم نتائج الانتخابات التشريعية والبلدية.

وذكر أن حزب الأصالة والمعاصرة احتل المرتبة الثانية بالانتخابات التشريعية بـ 82 مقعدا ، متبوعا بحزب الاستقلال بـ 78 مقعدا، والاتحاد الاشتراكي بـ 35 مقعدا.

وكشف الوزير أن حزب العدالة والتنمية سجل تراجعا كبيرا بحصوله على 12 مقعدا، مقارنة مع انتخابات 2016 التي حصد فيها 125 مقعدا.

واحتل حزب الحركة الشعبية، المرتبة الخامسة بـ 26 مقعدا، متبوعا بحزب التقدم والاشتراكية بـ 20 مقعدا، ثم حزب الاتحاد الدستوري بـ 18 مقعدا.

وشدد وزير الداخلية أن “مصالح الداخلية حرصت على الحياد، وعلى الحفاظ على مصداقية وشفافية الانتخابات”، مشيرا إلى أن “عدد الملاحظين بلغ 5020 ملاحظا 129 منهم أجنبيا، مما عزز شفافية الانتخابات”.

وكانت وزارة الداخلية، أعلنت أمس الأربعاء، في بيان لها، أن نسبة المشاركة في الانتخبات “بلغت عند انتهاء عملية التصويت في الساعة السابعة مساء (18 ت.غ) 50.18 في المئة على المستوى الوطني”.

والأربعاء، ندد حزب العدالة والتنمية، بوجود “خروقات خطيرة” في الانتخابات العامة بالمغرب داعيا السلطات إلى التدخل لعدم المساس “بسلامة الانتخابات ونزاهتها“.

وقال الحزب في بيان له إن “مناطق عديدة شهدت لجوء العديد من أنصار المرشحين لتوزيع الأموال على الناخبين في محيط مراكز التصويت، علاوة على النقل المكثف لهم، مما يعتبر عملا غير قانوني”.

كما ندد حزب “الاشتراكي الموحد” بما سماه “شراء الأصوات” أمام مراكز الاقتراع و”أمام أعين السلطة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.