الرئيسية » الأخبار » البرلمان الهولندي يحذر وزير الدفاع من المشاركة في مناورات “الأسد الإفريقي”

البرلمان الهولندي يحذر وزير الدفاع من المشاركة في مناورات “الأسد الإفريقي”

انطلاق مناورات "الأسد الإفريقي" وسط استهجان هولندي

حذّر نواب البرلمان الهولندي، وزير الدفاع ووزير الخارجية من المشاركة في مناورات “الأسد الإفريقي” المزمع إقامتها في الأراضي الصحراوية المحتلة.

وقال النواب، وفق مانشره الموقع الصحراوي ECSSAHARAUI إن مشاركة هولندا في هذه المناورات ستنجر عنها انعكاسات خطيرة، كونها انتهاك للقانون الدولي ولأنها تتعارض مع موقف هولندا الداعم لإجراء استفتاء شعبي لتحديد مستقبل الصحراء الغربية.

وحسب الموقع ذاته، وجّه أعضاء البرلمان أسئلة مكتوبة إلى وزيرة الدفاع جينين هينيس بلاسخارات وإلى وزير الخارجية وعضو مجلس الوزراء الهولندي ستيف بلوك، حول مشاركة الجيش الهولندي في مناورات “الأسد الإفريقي” التي ينظمها المغرب تحت إشراف الولايات المتحدة الأمريكية.

وطالب برلمانيو هولندا من حكومتهم توضيحات بشأن هذه المشاركة كون جزء منها سيجري في منطقة المحبس بالصحراء الغربية.

بدورها ألغت إسبانيا مشاركتها في هذه المناورات متذرعة بالميزانية، بينما اعتبرت صحيفة الباييس الإسبانية نقلا عن مصادر حكومية أن سبب الإلغاء جاء بسبب اجراء هذه المناورات في الإقليم الصحراوي الذي لطالما رفضت مدريد الاعتراف بمغربيته.

وتنطلق هذه التدريبات اليوم الاثنين وتستمر إلى غاية 18 جوان الجاري، في جميع أنحاء المملكة المغربية، من قاعدة القنيطرة الجوية شمالا إلى الطانطان جنوبا، أي خارج الأراضي الصحراوية وفق ما أكدته قيادة الجيش الأمريكي.

بينما يؤكد المغرب وفق البيان الصادر عن أركان الحرب العامة للجيش أن هذه المناورات ستشمل إقليم الصحراء الغربية المحتلة، وهو الأمر الذي نفاه الجيش الأمريكي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.