الرئيسية » الأخبار » بالأرقام.. الجزائريون يستهلكون 11 مليون طن من القمح وهذا حجم الاستيراد

بالأرقام.. الجزائريون يستهلكون 11 مليون طن من القمح وهذا حجم الاستيراد

بالأرقام.. الجزائريون يستهلكون 11 مليون طن من القمح وهذا حجم الاستيراد

كشفت وزارة الزراعة الأميركية، حجم استهلاك الجزائريين للقمح، حيث وصل خلال موسم 2021-2022، 11 مليون طن.

وأوضحت الهيئة ذاتها أن الإنتاج المحلي للقمح في الجزائر يلبي فقط حوالي 34 في المائة من حاجيات الجزائريين، لذلك تجد نفسها مجبرة على استيراد كميات كبيرة من هذه المادة لتغطية العجز.

ودخلت روسيا مؤخرا السوق الجزائرية بقوة، بعد أن كانت فرنسا المورد الرئيسي للقمح في الجزائر، ولكن استطاعت روسيا مؤخرا تصدير كميات كبيرة من هذه المادة الرئيسية إلى الجزائر.

وكشفت مديرة مركز التقييم والجودة للقمح الروسي، يوليا كوروليوفا، نهاية السنة الماضية، فوز الجزائر بمناقصة لاستيراد 250 ألف طن، وفقا لما أفاد به موقع “روسيا بيوند”.

وأوضحت يوليا كوروليوفا، أن هذه المناقصة مهمة جدا، معربة عن أملها في أن يستمر نمو الشراكة بين البلدين في هذا المجال.

وأشار المصدر ذاته إلى أن المختصين يرجّحون ارتفاع واردات الجزائر من القمح الروسي إلى حوالي 800 ألف طن.

ولفتت الجهة ذاتها إلى أن وصول الروس إلى السوق الجزائرية استغرق سنوات من الحصاد، بعد أن سيطرت فرنسا لسنوات على السوق الجزائرية.

واستوردت الجزائر، شهر أكتوبر الماضي 60 ألف طن، حسب ما كشفته شركة دميترا الروسية.

في السياق، قالت دميترا، إحدى أكبر شركات تجارة الحبوب في روسيا، إنها أوردت 60 ألف طن للجزائر.

وتعتبر هذه الكمية أكبر إمداد للقمح من روسيا إلى الجزائر منذ عام 2016، وهو الأول كذلك من شركة دميترا التي يسيطر عليها بنك في.تي.بي ثاني أكبر بنوك روسيا، وفق رويترز.

وكشفت هيئة الرقابة الزراعية الروسية “روسبوتريب نادزور” مؤخرا، أن الشركات الروسية تعمل على رفع صادرات القمح من روسيا إلى الجزائر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.