الرئيسية » الأخبار » بالفيديو.. الشرطة البريطانية تداهم منزل العربي زيطوط القيادي في حركة “رشاد” الإرهابية

بالفيديو.. الشرطة البريطانية تداهم منزل العربي زيطوط القيادي في حركة “رشاد” الإرهابية

مشاورات جزائرية مع تونس وفرنسا وإسبانيا لتسليم عناصر "الماك" و"رشاد" الإرهابيتين

اضطر القيادي في حركة “رشاد” الإرهابية، محمد العربي زيطوط، لقطع البث المباشر على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي، بعد قدوم الشرطة لمنزله.

ويظهر فيديو للقيادي في حركة “رشاد” الإرهابية” وهو يقطع البث المباشر بعد قدوم شخص ليبلغه أن الشرطة البريطانية أمام منزله وتطلب منه الخروج.

وعاد العربي زيطوط بعد مدة فاقت النصف ساعة من مداهمة الشرطة، وبرر مجيء الشرطة لمنزله بأنه كان قد بلغ بوجود تهديد على حياته، وقدوم الشرطة من أجل حمايته فقط.

وكان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، قد دعا إلى تكثيف المراقبة على الحدود الغربية للجزائر من أجل إلقاء القبض على باقي المتورطين في الجريمتين وكل المنتمين للحركتين الإرهابيتين “الماك” و”رشاد”.

وتعهّد تبون باستئصال الحركتين الإرهابيتين جذريا، كما أكّد أنهما أصبحتا تهددان الأمن العام والوحدة الوطنية.

وأكد رئيس الجمهورية خلال ترأسه لاجتماع استثنائي لمجلس الأمن، اليوم الأربعاء، ثبوت ضلوع حركتي “الماك” و”رشاد” الإرهابيتين في إشعال الحرائق واغتيال المرحوم جمال بن سماعين.

وقرر المجلس الأعلى للأمن برئاسة عبد المجيد تبون، شهر ماي الماضي، تصنيف حركتي “رشاد” و”الماك” ضمن قائمة المنظمات الإرهابية.

وكشف المجلس الأعلى للأمن أن الأفعال العدائية والتحريضية المرتكبة من قبل ما يسمى بحركتي “رشاد” و”الماك”، ترمي إلى زعزعة استقرار البلاد والمساس بأمنها”.

وسبق لوكيل الجمهورية لدى محكمة بئر مراد رايس، إصدار أمر بالقبض الدولي ضد المتهم زيطوط محمد في قضية جنائية خطيرة تمس بالنظام العام وأمن الدولة واستقرارها.

وجاء في بيان لوكيل الجمهورية لدى محكمة بئر مراد رايس أنه عملا بأحكام المادة 11 من قانون الراءات الجزائية، يعلم وكيل الجمهورية لدى محكمة بئر مراد رايس الرأي العام بمقتضيات وقائع قضية جنائية خطيرة ماسة بالنظام العام وأمن الدولة واستقرارها، والتي هي حاليا محل معالجة قضائية بعد أن عرفت تحريات معمّقة لعدة أشهر توصّلت للكشف عن مدبريها ومموليها ومن بينهم نشطاء على الشبكة العنكبوتية.

عدد التعليقات: (3)

  1. ستكون الدولة بالمرصاد لكل من تسول له نفسه الخبيثة بالساس بثوابت الدولة وبوحدة شعبها وسلامة حدودها مايحدث في الجزاير ابناؤها اولا به ولا نريد ابواق الفتنة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.