الرئيسية » رياضة » بالفيديو.. بلماضي يرد على تصريحات مدير ملعب البليدة

بالفيديو.. بلماضي يرد على تصريحات مدير ملعب البليدة

بالفيديو.. بلماضي يرد على تصريحات مدير ملعب البليدة

رد المدرب الوطني الجزائري جمال بلماضي، في ندوته الصحفية، المُنعقدة سهرة الخميس، بعد نهاية مباراة المنتخب الوطني الجزائري وضيفه منتخب جيبوتي، على تصريحات كمال ناصري مُدير ملعب مصطفي تشاكر بمدينة البليدة.

وجاء رد جمال بلماضي على تصريحات كمال ناصري، من خلال على إجابته على سؤال أحد الصحافيين، بخصوص مدى تأثر أداء لاعبي المنتخب الجزائري، بسبب سوء حالة أرضية ميدان ملعب البليدة.

وقال مدرب كتيبة “محاربي الصحراء”، إنه لم يأت لعقد ندوته الصحفية من أجل خلق البلبلة، في إشارة منه لرغبته في أن يُساهم “نقده البناء”، في تصحيح الأمور مُستقبلا، على مستوى ملعب مصطفى تشاكر.

وأكد جمال بلماضي أنه عندما يُشاهد مسؤولا يجري إلى الميكروفون، ويقول إن أرضية الملعب ليست سيئة لإجراء مباراة في كرة القدم، فيرغب حينها في منح الكلمة للاعبيه، من أجل التعبير عن رأيهم في القضية، على حد قوله، بما أنهم المعنيون باللعب فوق تلك الأرضية.

ودعا أحسن مدرب إفريقي لسنة 2019، الجميع لتصفّح مُحرّك البحث غوغل، لمعرفة إن كانت الحرارة والرطوبة تؤثر حقا على حالة العشب الطبيعي، قائلا إن الأخير إذا تم الاعتناء به سيبقى في حالة جيدة.

وشدد مدرب المنتخب الجزائري جمال بلماضي، على وجوب تحلي كل شخص بمسؤولياته كاملة، بما أن الأمر يتعلق بمنتخب يُمثل الألوان الوطنية الجزائرية.

ولم ينكر المتحدث ذاته، الحالة الجيدة التي كانت عليها أرضية الملعب نفسه، شهر جوان الماضي، مؤكدا على أنها كانت مثالية للعب المباريات وقتها، قبل أن تسوء حالتها.

وأشار بلماضي إلى ضرورة الاستمرار في العمل على صيانة الأرضية، قائلا إن امتلاك أرضية جميلة في شهر جوان فقط، أمر غير كاف، ولا يخدم مشوار المنتخب الجزائري في تصفيات منافسة كأس العالم.

وأضاف المدرب الجزائري في السياق، أن منتخب “أفناك الصحراء” تنتظره مباريات مُهمة جدا، في الأشهر القادمة ضمن التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى “مونديال” قطر، مُتمنيا أن يتم تدارك الأمور بالشكل اللازم.

وكان كمال ناصري مدير ملعب البليدة، قد رد على انتقادات بلماضي اللاذعة، التي وجهها له في الندوة الصحفية لصبيحة الأربعاء، نافيا أن تكون أرضية ميدان ملعب تشاكر، بذلك السوء الذي تحدث عنه الناخب الوطني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.