span>بالفيديو| علاقة روراوة بتهميش الجزائر لخوخي وبوضياف.. مدربهما يكشف الحقيقة كاملة مراد بوقرة

بالفيديو| علاقة روراوة بتهميش الجزائر لخوخي وبوضياف.. مدربهما يكشف الحقيقة كاملة

بمجرد أن تأهل المنتخب الجزائري إلى نصف نهائي كأس العرب على حساب المنتخب المغربي، أعيد فتح النقاش حول تجنيس قطر لخوخي بوعلام وكريم بوضياف، لا سيما على مواقع التواصل الاجتماعي التي غالبا ما تتناقل أخبارا غير دقيقة.

وتقول إحدى أشهر الروايات على مواقع التواصل الاجتماعي إن اللاعبين خوخي بوعلام وكريم بوضياف تعرضا للتهميش في الجزائر ولم يحظيا بفرصة للعب مع المنتخبات الوطنية.

وكشف المدرب الوطني الأسبق للمنتخب الأولمبي عز الدين آيت جودي أنه وجه الدعوة إلى كل من خوخي وبوضياف للعب مع الفريق سنة 2009، لكنهما لم يستجيبا، دون إبداء أسباب وقتها.


وكذّب آيت جودي أن الجزائر تخلت عن بوضياف وخوخي، مؤكدا أنه حاول شخصيا معهما للعب مع المنتخب الجزائري لكنهما لم يستجيبا.

وأضاف المدرب الوطني السابق بأنه تحدّث مع أحد أصدقاء خوخي بعدها بسنوات، وأخبره أنه كان معه حينما كان جودي يتصل به على الهاتف، بينما لم يعر خوخي المكالمة اهتماما.

وأكد المدرب أنه أخبر رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم وقتها، محمد روراوة، بعدم استجابة خوخي لدعوة المنتخب، وأن القانون يعاقبه على ذلك، لكن رئيس الاتحادية دعاه إلى غض الطرف حتى لا يعاقب، كاشفا له بأن اللاعب اختار العنابي القطري بدل الجزائر.

يذكر أن خوخي بوعلام خوخي من مواليد 7 سبتمبر عام 1990 في مدينة بوسماعيل، لعب لشبيبة الشراقة ونادي العربي القطري، وينشط الآن بفريق السّد بجانب بغداد بونجاح.

أما كريم بوضياف فمولود بفرنسا يوم 16 سبتمبر 1990، ينشط في مركز الوسط أو الدفاع مع المنتخب القطري، ونادي الدحيل في دوري نجوم قطر، لعب في بداياته على مستوى الفئات الشبانية مع نانسي ولوريون ما بين 2006 و2010، اِستُدعي إلى المنتخب الرديف لقطر عام 2013 من قِبل المدرب جمال بلماضي في تلك الفترة للمشاركة في بطولة غرب آسيا.

شاركنا رأيك