الرئيسية » رياضة » بالفيديو.. مدرب كوت ديفوار يتحدث بـ”استفزاز” عن المنتخب الجزائري

بالفيديو.. مدرب كوت ديفوار يتحدث بـ”استفزاز” عن المنتخب الجزائري

بالفيديو.. مدرب كوت ديفوار يتحدث بـ"استفزاز" عن المنتخب الجزائري

تحدث التقني باتريس بوميل، مدرب منتخب كوت ديفوار في ندوته الصحفية، بعد نهاية مباراتهم مع منافسهم غينيا الاستوائية، عن تصريحات الصحافة الجزائرية بشأن منتخبات المجموعة الخامسة، بالإضافة إلى حديثه عن مباراة المنتخب الجزائري الأولى.

ونوه مدرب منتخب كوت ديفوار باتريس بوميل، مؤكدا أن الصحافيين الجزائريين ساهموا في تضخيهم حجم المنتخب الجزائري كثيرا، بعد سحب قرعة منافسة كأس أمم إفريقيا 2021، شهر سبتمبر الماضي.

وأضاف المدرب الفرنسي قائلا إن الصحافيين الجزائريين رشحوا وقتها، منتخب كوت ديفوار للخروج في وقت مبكر من نهائيات منافسة “كان” الكاميرون، بالإضافة إلى باقي منتخبات المجموعة الخامسة، لأنهم سيُواجهون بطل إفريقيا.

وأكد بوميل أنه كان يرى عكس ما رآه الصحافيون الجزائريون، وترك الباب مفتوحا لذهاب كتيبة ‘الفيلة” الإيفوارية بعيدا، في نهائيات كأس أمم إفريقيا “توتال إنرجيز” الكاميرون 2021، وكان يعرف جيدا مدى قوة منتخب غينيا الاستوائية منافسهم في المباراة الأولى.

وكشف مدرب منتخب كوت ديفوار بوميل، أنه واجه منتخب غينيا الاستوائية مرات عدة، مع منتخبه الحالي ومع منتخب زامبيا سابقا، لما كان مساعدا لمواطنه هيرفي رونار.

وتابع حديثه عن منتخبات المجموعة الخامسة، مُذكّرا بمواجهته لمنتخب سيراليون أيضا، رفقة منتخب كوت ديفوار، مؤكدا أنهم خاضوا مواجهتين صعبتين جدا أمامه.

واعتبر المتحدث أن تأهل منتخبي سيراليون وغينيا الاستوائية، لم يكن عن طريق الحظ، مما يحتم عليه ولاعبيه التحضير لجميع المباريات بالجدية ذاتها، التي سيُحضّر بها لمباراتهم “النارية” مع المنتخب الجزائري.

ورأى باتريس بوميل أنه ليس المنتخب الجزائري الذي كان سيئا، وإنما منتخب سيراليون كان في القمة بأدائه الكبير أمام النجم محرز ورفاقه، الذين خيبوا الأمال بتعادلهم السلبي.

وخلفت تصريحات مدرب منتخب كوت ديفوار موجة كبيرة من التفاعل لدى الناشطين الجزائريين، على مواقع التواصل الاجتماعي، الذين امتعضوا كثيرا من تصريحات التقني الفرنسي.

ورد ناشطون على تصريحات مدرب منتخب كوت ديفوار بالتأكيد على أنه ولاعبيه سيرون الوجه الحقيقي للمنتخب الجزائري جيّدا، عندما يُواجهونه في المباراة الختامية للمجموعة الخامسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.