الرئيسية » الأخبار » بدعوى مشاركته في المظاهرات.. تغريم طالب جزائري في روسيا

بدعوى مشاركته في المظاهرات.. تغريم طالب جزائري في روسيا

قبل 4 أيام “شارك” طالب جزائري مقيم بروسيا في تظاهرات تطالب بإطلاق سراح المعارض البارز أليكسي نافالني.. “شارك” وفق رواية السلطات الأمنية الروسية، إلا أن المتهم أكد أنه كان ينتظر زوجته في محطة المترو.

ونقلا عن وكالة “سبوتنيك” الروسية فإن الدائرة الصحفية المشتركة لمحاكم سانت بطرسبرغ أفادت أن محكمة موسكو الجزئية في سان بطرسبرغ غرمت طالبًا من الجزائر مقيم في روسيا لمشاركته في “إجراء غير منسق” (الاحتجاجات التي شهدتها معظم المدن الروسية) يوم 23 يناير.

وقالت الخدمة الصحفية المشتركة في بيان اليوم الأربعاء:

“فحصت المحكمة المواد وفرضت غرامة قدرها 10 آلاف روبل”.

وأضاف المصدر ذاته أن طالبا من الجزائر شارك طوعا في عمل غير منسق نظمه أنصار أليكسي نافالني وتسبب في انتهاك القواعد والقواعد الصحية.

ووفقًا للمحكمة، فإن المواطن الجزائري، نفى مشاركته في الحركة الاحتجاجية، وأوضح أنه كان بانتظار زوجته في محطة المترو في شارع نيفسكي بروسبكت في نزهة على الأقدام.

وفي السياق ذاته أشارت المحكمة إلى أن محضر الشرطة الذي أُعد ضد الطالب الجزائري لم يؤكد هذه الرواية.

في 23 يناير تحدى مئات الآلاف الروسيين البرد وتخويف السلطات، وقيود كورونا، ونظموا تظاهرات تطالب بإطلاق سراح المعارض البارز أليكسي نافالني.

واسبقت هذه التظاهرات حملة اعتقالات واسعة طالت المئات من أنصار نافالني بحجة الدعوة لتظاهرات غير مرخص لها.

وأصدر القضاء مذكرات توقيف تتراوح بين سبعة و28 يوماً بحق بعضهم، في مسعى للحدّ من المشاركة الواسعة في الاحتجاجات التي شهدت اعتقال أكثر من ثلاثة آلاف متظاهر، بحسب تقديرات بعض المنظمات الحقوقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.