الرئيسية » الأخبار » بروفيسور: المصاب بالموجة الجديدة لفيروس كورونا معرّض للموت حتى لو كان ملقحا

بروفيسور: المصاب بالموجة الجديدة لفيروس كورونا معرّض للموت حتى لو كان ملقحا

بروفيسور: المصاب بالموجة الجديدة لفيروس كورونا معرّض للموت حتى لو كان ملقحا

كشف البروفسور كمال جنوحات رئيس الجمعية الوطنية للطب المناعي، أن المصاب بالموجة المتحورة الجديدة لفيروس كورونا، معرض للموت حتى لو كان ملقحا مرتين وأخذ جرعات الدواء.

وأوضح جنوحات في حوار مع إذاعة سطيف الجهوية، أن اللقاح الأول يحمي المريض بنسبة 30% فقط و70% الأخرى لا تظهر إلا بمرور 15 يوما من أخذ الجرعة الثانية، مشيرا إلى أن اللقاح ضروري ولو أخذه المرضى مبكرا، لكانت نسبة الوفيات الأخيرة 5% فقط.

وأكد البروفيسور جنوحات أن نفاد لقاح سبوتنيك ناجم عن نتائجه الإيجابية، وروسيا لم تتوقع هذا الطلب، كما أوضح أن الجزائر تفادت بعض أنواع اللقاحات لفئات عمرية معينة لتجنب مضاعفات الجلطات المحتملة.

وأشار المتحدث أن نسبة التلقيح بالجزائر خلال آخر التقارير تتراوح ما بين ثلاث وأربع ملايين ملقح.

وفي سياق متصل قال جنوحات، إن الوضع خطير ولكنه ليس بالكارثي والخطابات التشاؤمية عبر صفحات التواصل الاجتماعي مرفوضة، مؤكدا وجود قرارات هامة من السلطات العليا ووصول شحنة من أجهزة التنفس وكميات معتبرة من الأكسجين خلال الساعات القادمة.

ويرى رئيس الجمعية الوطنية للطب المناعي، أن المصالح الاستشفائية أخطأت التقدير ولم تتجند لهذه الموجة الجديدة، مبرزا أن نقص الصيانة في الأجهزة زاد في قلة ضخ الأكسجين.

وأكد جنوحات أن سلالة دلتا الجديدة تؤكد فيها كشوفات المرضى، أن نسبة إصابة الرئتين تتجاوز 50%، داعيا المرضى لضرورة الاتصال بالطبيب فورا بعد ظهور الأعراض في ظرف ثلاث ساعات.

واستغرب المتحدث أن الحالات التي تصل إلى المستشفيات، تكون بعد اليوم الثامن والتاسع من الإصابة وفي وضعية صعبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.