الرئيسية » الأخبار » بريد الجزائر يوضح بخصوص “مشاكل القطاع” في ولاية تمنراست

بريد الجزائر يوضح بخصوص “مشاكل القطاع” في ولاية تمنراست

بريد الجزائر يوضح بخصوص "مشاكل القطاع" في ولاية تمنراست

بعد أن سلط رواد مواقع التواصل الاجتماعي الضوء على المشاكل التي يعاني منها قطاع البريد بولاية تمنراست، ردت مديرية البريد بالولاية لتوضح المزيد بخصوص ما تم تداوله.

وقالت المديرية في بيان أصدرته اليوم الإثنين، إنها بصدد إنجاز 04 مكاتب جديدة بمقر الولاية.

ويتعلق الأمر بمكتب بريد بحي امشون، الذي يقارب على الانتهاء، مكتب بريد ادريان المسجل ضمن ميزانية المؤسسة لسنة 2020، بالإضافة إلى مكتب بريد حي تبركات المسجل ضمن ميزانية 2021،

وعن توقف الأشغال بمكتب بريد حي الوئام المسجل ضمن ميزانية 2021، أكدت المديرية أن “مافيا العقار استولت واعتدت على الوعاء العقاري المخصص لبناء المكتب” قبل أن يتم استرجاعه بالتنسيق مع الجهات المختصة.

وأوضحت المديرية، أن هذه المشاريع مسجلة على عاتق ميزانية المؤسسة بتراب بلدية تمنراست، في ظل غياب لمثل هذه المشاريع في برامج أخرى على غرار برنامج التنمية المحلية.

وبخصوص نقص آلات السحب على مستوى مقر الولاية، أشار المصدر ذاته إلى حصوله على الموافقة للتزويد بـ20 جهاز جديد منذ سنة 2019، إلا أنه لم يستلم بعد الأجهزة، مشيرا إلى أنه سيضع الأجهزة حيز الخدمة فور استلامها.

كما ستوضع هذه الأجهزة، بمطار تمنراست والمحطة البرية للمسافرين ومستشفى تمنراست بالإضافة إلى الوكالة التجارية لاتصالات الجزائر.

وأرجعت مديرية البريد لولاية تمنراست، سبب كثرة التعطلات لقدم “الآلات وإهلاكها”، ورغم إصلاح كل الآلات العاطلة خلال شهر جويلية، إلا أن الضغط الحاصل عليها والظروف المناخية تسببت في تعطلها مجددا.

وأكدت الجهة ذاتها، أن ولاية تمنراست هي الولاية الوحيدة التي لم تعرف أزمة سيولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.