الرئيسية » الأخبار » بعجي يثني على هئية شرفي ويغازل الأحرار

بعجي يثني على هئية شرفي ويغازل الأحرار

حصل حزب جبهة التحرير الوطني، على أكبر عدد من ممثلي الأحزاب في تشكيلة الحكومة الجديدة التي أعلن عنها اليوم الأربعاء. وحاز الأفلان على ثلاث حقائب وزارية بتعيين سامية موالفي على رأس وزارة البيئة، وأحمد زغدار على رأس وزارة الصناعة وهشام سفيان صلواتي وزيرا للصيد البحري والمنتجات الصيدية. وحصل حزب التجمع الوطني الديمقراطي "الأرندي" على حقيبة وزارية بتعيين وفاء شعلال وزيرة للثقافة والفنون خلفا لمليكة بن دودة. وحصلت حركة البناء على حقيبة واحدة بتعيين ياسين ميرابي على رأس التكوين المهني. ونالت جبهة المستقبل حقيبتين وزاريتين بعد أن حافظت بسمة عزوار على منصب وزيرة العلاقات مع البرلمان، إلى جانب تعيين زيان بن عتو وزيرا للانتقال الطاقوي.

قال الأمين العام لحزب جبهة التحرير، بعجي أبو الفضل، اليوم الأربعاء، إن أبواب الأفلان مفتوحة للنواب الأحرار.

وأكد بعجي، في ندوة صحفية بمقر الحزب، لمناقشة نتائج الانتخابات التشريعية، أنه يرفض عودة المناضلين السابقين الذين ترشحوا وفازوا في قوائم أخرى غير الأفلان.

ووصف بعجي هؤلاء، بـ “ناكري الخير”، مضيفا أنهم تولوا مناصب كمنتخبين بفضل جبهة التحرير الوطني.

ورد المسؤول ذاته على دعاة حل الحزب و”إحالته على المتحف”، مؤكدا أنهم اليوم “في حالة صدمة وذهول” بعد صدور النتائج، وأن تصدر حزبه للنتائج “هو أفضل رد”.

ويرى أبو الفضل بعجي أن السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، نجحت في تأطير الانتخابات التشريعية، مضيفا أنها لا تتحمل بعض التصرفات “المعزولة”.

وأضاف أن تشكيلته السياسية ستقدم تقريرا مفصلا لهيئة محمد شرفي، حول ما أسماه التجاوزات التي مورست في حق الأفلان، وكذا إقصاء بعض الأشخاص من الترشح.

وأثنى الأمين العام للحزب العتيد على سكان ولايتي بجاية والجلفة التي حصد فيها كل المقاعد.

كما أكد أن جبهة التحرير الوطني سيبقى متواجد في ولاية تيزي وزو، وكل منطقة القبائل، رغم كل ما يقال، على حد تعبيره.

ولفت بعجي إلى أن الحملة الانتخابية التي قام بها حزبه، كانت نظيفة وبعيدة عن كل الممارسات اللاأخلاقية.

تجدر الإشارة إلى أن حزب جبهة التحرير الوطني تصدر النتائج الأولية للانتخابات التشريعية، بـ 105 مقعدا، وفق الأرقام التي قدمها أمس الثلاثاء، رئيس سلطة الانتخابات محمد شرفي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.