الرئيسية » الأخبار » بعد إعلان معهد باستور عن 5 حالات.. الحصيلة ترتفع إلى 7 إصابات بالسلالة المتحورة في الجزائر

بعد إعلان معهد باستور عن 5 حالات.. الحصيلة ترتفع إلى 7 إصابات بالسلالة المتحورة في الجزائر

وضع 5 أشخاص تحت الرقابة يشتبه في إصابتهم بالسلاسة الجديدة لكورونا

أعلن معهد باستور تسجيل 5 إصابات جديدة بفيروس كورونا المتحورة في الجزائر، اليوم الأربعاء.

وبهذا تكون الجزائر قد أحصت سبع إصابات بالسلالة المتحورة، بعد إعلانها يوم الخميس الماضي عن تسجيل حالتين مصابتين بالسلالة ذاتها.

وتجدر الإشارة، إلى أن معهد باستور أقرّ في وقت سابق بتسجيل أول حالتي إصابة بالسلالة البريطانية المتحورة من فيروس كورونا، منذ 19 فبراير الجاري.

وتعود الحالتاثعن إلى عامل بمستشفى الصحة العقلية بالشراقة في العاصمة، ومهاجر عائد من فرنسا لحضوره جنازة والده في الجزائر.

كما أعلن مدير معهد باستور الجزائر فوزي درار قبل أيام تعافي أحد المواطنين المصابين بالسلالة البريطانية.

فيما يخضع المصاب الثاني لمتابعة دقيقة حسب قول درار.

ويجهل المصاب الثاني بالسلالة البريطانية مصدر إصابته وتجري التحقيقات لمعرفة ذلك.

فتح تحقيقات وبائية

بالمقابل، كشفت لجنة رصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا أن مصالحها باشرت تحقيقات، عقب إعلان معهد باستور اكتشاف حالتين من السلالة البريطانية الجديدة لفيروس كورونا بالجزائر.

في هذا السياق قال درار وقتها إن مصالحه وضعت 5 أشخاص يشتبه في إصابتهم بالسلالة المتحورة تحت الرقابة.

خصائص السلالة الجديدة

وأضاف إن السلالة المتحورة لكورونا لديها قدرة انتشار كبيرة وسريعة.

وحسبه فهذه السلالة لها قوة عدوى أكثر، لكنه لا يوجد دليل علمي حول أنها لها خطورة أكبر على الأشخاص المصابين.

كما أن تشخيص المصاب بالسلالة المتحورة يستغرق 3 أيام، على حد تعبيره.

للإشارة، فقد ارتفع العدد الإجمالي للإصابات المؤكدة بالجائحة إلى 113430 حالة منذ انتشار الوباء في البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.