الرئيسية » الأخبار » بعد إلزامية التصريح المسبق.. الأمن يمنع مسيرة “الجمعة 117”

بعد إلزامية التصريح المسبق.. الأمن يمنع مسيرة “الجمعة 117”

وزارة الداخلية تفند استلامها طلب رخصة تنظيم مسيرة الجمعة

اعترضت قوات الأمن مسيرات الحراك الشعبي في جمعته الـ117، بدعوى أنها غير مرخصة من طرف مصالح وزارة الداخلية والجماعات المحلية.

وانتشرت صباح اليوم، قوات الأمن في شوارع وساحات العاصمة، منها مسجد الرحمة، ولوحظ وجود أكبر في حي باب الواد الشعبي الذي تنطلق منه المسيرات الأكبر في تظاهرات الجمعة.

ورغم التطويق الأمني حاول بعض المتظاهرين، في شوارع الجزائر الوسطى تغيير مسارهم المعتاد، إلا أن عناصر الأمن منعتهم.

وردد المتظاهرون الشعارات المعتادة في مسيرات الحراك وطالبوا بإطلاق سراح المعتقلين في السجون، واستقلالية القضاء.

كما عبر المتظاهرون عن دعمهم وتضامنهم المطلق مع الشعب الفلسطيني، الذي يتعرض للإعتداء من طرف الاحتلال الصهيوني.

وأوقفت مصالح الأمن صحفيين ومصورين أثناء تأدية مهامهم قبل أن تطلق سراحهم.

وأكدت اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين توقيف الناشط أحمد بن محمد في باب الواد خلال مشاركته في المسيرة التي كان أصحابها يستعدون للالتحاق بباقي النشطاء وسط العاصمة.

كما أعلنت اللجنة الوطنية عن توقيف العديد من المتظاهرين في مختلف الولايات التي شهدت مسيرات.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الداخلية قد نشرت بياناً، الأحد الماضي، أكدت فيه أن “المسيرات الأسبوعية أصبحت تعرف انزلاقات وانحرافات خطيرة، ولا تبالي بما يعانيه المواطن من انزعاج وتهويل ومساس بحريتهم”.

وقالت الوزارة إن “تغيير اتجاه المسيرات في كل وقت، بدعوى الحرية في السير في أي اتجاه وعبر أي شارع، يتنافى مع النظام العام وقوانين الجمهورية”

وأكدت الداخلية أنه من الضروري طلب الترخيص للمسيرات الأسبوعية، وكذا التصريح المسبق لدى المصالح المختصة من طرف المنظمين بأسماء المسؤولين عن تنظيم المسيرة وساعة بداية المسيرة ونهايتها، وكذا المسار والشعارات المرفوعة.

وأوضحت مصالح الوزير بلجود أن عدم الالتزام بهذه الإجراءات “يعتبر مخالفة للقانون والدستور، مما ينفي صفة الشرعية عن المسيرة ويوجب التعامل معها على هذا الأساس”.

عدد التعليقات: (3)

  1. الحراك تع الشكوبي كرهناه لانه ليس هو نفس الحراك الذي خرج بالملايين الذي أسقط عصابة بوتفليقة .الحراك الان اصبح حكر على لقبايل لأن مطالبهم غير مطالب الشعب الجزائري لهذا هذا الحراك لا يمثل الشعب الجزائري

  2. نورالدين الجزائري

    كجزائري مطالب للتغيير فان الحراك الحالي لا يمثلني انه مخترق اصبح
    Hirak la bleuet

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.