الرئيسية » الأخبار » بعد احتجازه على يد جنود متمردين.. استقالة الرئيس المالي

بعد احتجازه على يد جنود متمردين.. استقالة الرئيس المالي

الرئيس المالي

أعلن الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا استقالته رسميا من منصبه بعد احتجازه لساعات أمس الثلاثاء.

وقال الرئيس المستقيل في خطاب متلفز إنه قرر حل الحكومة والبرلمان، موضحا أن استقالته جاءت لتجنب إراقة الدماء.

ووفق ما نقلته وسائل الإعلام، فإن كيتا احتُجز رفقة رئيس وزرائه بوبو سيسي ونجله من قبل عسكريين متمرّدين.

وقال كيتا في خطابه أيضا “إذا أرادت بعض عناصر قواتنا المسلحة اليوم التدخل لإنهاء الموقف الحالي، فإني لا أملك خيارات”.

وجاء تمرّد عسكريين بعد عامين فقط من إعادة انتخاب كيتا رئيسا للبلاد في 2018، لكن “تردّي الأوضاع المعيشية والفساد” خلّفا غضبا شعبيا تسلّل إلى الجيش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.